أخبار عاجلة
حدث في مثل هذا اليوم في الكويت -
طقس الأربعاء .. الأمطار تواعد 5 مناطق -
ضبط 650 دراجة بخارية مخالفة فى المحافظات -
مصرع 149 شخصا بزلزال قوي ضرب وسط المكسيك -

فيما تعد المباني العشوائية التي تنتشر على واجهة جبل عين من أسوأ التجمعات بمدينة عدن.. : سرطان العشوائيات يلتهم عدن

فيما تعد المباني العشوائية التي تنتشر على واجهة جبل عين من أسوأ التجمعات بمدينة عدن.. : سرطان العشوائيات يلتهم عدن
فيما تعد المباني العشوائية التي تنتشر على واجهة جبل عين من أسوأ التجمعات بمدينة عدن.. : سرطان العشوائيات يلتهم عدن
This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News

فيما تعد المباني العشوائية التي تنتشر على واجهة جبل عين من أسوأ التجمعات بمدينة عدن..

2017/09/17م الساعة 03:17 PM (الأمناء نت / تقرير/ إصلاح صالح :)

على امتداد جبل عين الواقع في مديرية التواهي، والمطل على ميناء عدن، تنتشر بكثافة لافتة التجمعات السكنية بشكل عشوائي ومستفز للنظر، لا صلة له بالتخطيط المدني. ليس هذا أسوأ ما في الأمر، فعلى طول الجبال الممتدة من التواهي مروراً بالمعلا وانتهاءً بكريتر، أكثر ما يلفت الانتباه هو زحف العشوائيات المستمر على الجبال، في ظل صمت وتواطؤ الجهات ذات العلاقة، وعدم إيجادها حلولاً ناجعة تخفف من وطأة المعاناة، وتحافظ على ماء وجه مدينة عدن، إذ ليس من الدقة أن نقول جمالها!

اليوم، تعيش المدينة أزمة عامة في التعامل مع آثارها ومعالمها التاريخية. إذ تمتد يد العبث إلى تلك المعالم باستمرار دونما رادع، الأمر الذي يهدد بكارثة ثقافية وبيئية لعدن، لعل من أبرز سماتها خسارة الوطن اليمني لموروث تاريخي وإنساني وثقافي يندر وجوده في مدن عربية أخرى.

 

فوضى العشوائيات

 

وتعد المباني العشوائية التي تنتشر على واجهة جبل عين من أسوأ التجمعات في مدينة عدن؛ ربما لموقعها الحساس الذي يطل على ميناء عدن ومدينة التواهي ومبانيها التاريخية، لكن ذلك لا يعني أن العشوائيات الأخرى في جبل ردفان والشيخ إسحاق بالمعلا وجبل شمسان والمناطق المجاورة له بكريتر أقل سوءاً، فهذه التجمعات آخذة بالاتساع والزحف على جمال المدينة تحت مرأى الجهات ذات العلاقة في المحافظة والمجلس المحلي، التي على ما يبدو تغض الطرف دون حكمة، متجاهلة سرطان العشوائيات الذي تدرك يقيناً مخاطرة الكارثية.

 

 

أزمة سكن متفاقمة

 

وتشهد مدينة عدن أزمة سكن متفاقمة، فيما يطبق النافذون والسماسرة على سوق العقارات الضيق جداً، فيلجأ السواد الأعظم من بسطاء المواطنين إلى أكثر الخيارات فداحة وكارثية: تسلق الجبال لاتخاذ موطئ قدم في أعلى المنحدر، هناك حيث لا تمر المواكب الرسمية، ولا يكلف المسؤولون المحليون أنفسهم عناء البحث عن إحصائيات - لم تتوفر حتى اللحظة - لمعرفة واقع هذه التجمعات العشوائية.

 

 

ضحايا لا مواطنون

 

يقول المواطن أمين بتحفظ شديد لموقع "العربي": «بعد عناء طويل بنيت بتحويشة العمر هذه الغرفة - وأشار بيده إلى غرفة في أعلى الجبل منعنا من تصويرها - هذا الحل الوحيد للاستقرار، فنحن نعيش في منزل الوالد الآن، أنا وأخواتي الثلاث، إحداهن لديها ثلاثة أطفال، إضافة إلى إخواني المتزوجين في نفس المنزل». الشاب أمين نموذج واحد لآلاف الشباب في عدن ممن تقطعت بهم السبل لبناء منزل وتكوين أسرة، أو حتى الحفاظ على السرير في منزل الأب بعد تعدد الأسر في المنزل الواحد.

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

 

 

عشوائية الخدمات

 

ويعاني قاطنو العشوائيات في جبال عدن من انعدام معظم الخدمات العامة. وإن وجدت، فهي عشوائية أيضاً، خصوصاً منها الكهرباء، التي يتم ربطها بشكل عشوائي، الأمر الذي قد يتسبب بأكثر من كارثة. كما يمثل تصريف مياه المجاري عشوائياً، كذلك، مشكلة لا تقل خطورة عن الأولى. إذ يبدو مد شبكة للصرف الصحي إلى هذه المناطق بالغ الصعوبة، وهو ما يلجئ الأهالي إلى حفر البيارات وترك المجاري مكشوفة في أكثر من منطقة، الأمر الذي يتسبب بمشاكل صحية، ويسهم في انتشار الأمراض والأوبئة.

 

ثمة تواطؤ

 

يصعب الجزم بأن الجهات المعنية في المحافظة والمجلس المحلي سمحت للتجمعات العشوائية في أطراف المدينة بالتوسع بهذا الشكل السيء بموافقتها، لكن القول بأنها تغض الطرف عن ذلك أكثر دقة. يرى وجدي عبد القادر أن ظاهرة البناء العشوائي ولدت كرد فعل، لحاجة المواطنين إلى مساكن جديدة للتوسع، فيما الدولة لم تقم بواجبها بصرف أراض لهم.

 

ورطة أم محسن

 

رغم مرور سنوات على انتقالها وأسرتها للسكن في حافة الوحش التي تتوسط جبل شمسان بكريتر، إلا أن يقين أم محسن وأسرتها بالورطة وفداحة قرار الإنتقال الإضطراري للسكن في حي عشوائي يتعزز منذ ذلك الحين. تقول أم محسن إن الأسرة، وتحت وطأة الظروف المادية، باعت منزلها في منطقة صيرة واشترت هذا المنزل: «كانت البيوت هنا رخيصة، وقمنا بترميم البيت وإصلاحه»، مشيرة بيدها إلى المدخل الضيق للحي الذي تتكوم فيه القمامة وأنابيب المياه المتشابكة، والتي تزدحم بها المداخل والممرات الضيقة في المناطق العشوائية، في مشكلة أخرى تضاف إلى انعدام النظافة.

 

جهل تاريخي

 

وامتد سرطان العشوائيات ليشمل معالم عدن التاريخية، فأفقدها جمالها، وأذاب ملامحها المتميزة، لتغدو مدينة للفوضى العمرانية، وسوء النظام، وانعدام التخطيط. ويضع واقع المعالم والآثار اليوم الجميع أمام المسؤولية التاريخية، التي تستدعي الإسراع في تفعيل النظم والقوانين الضابطة لأعمال الهدم والبناء في المواقع القديمة. تقول الباحثة الإجتماعية، أمين عام جمعية الآثار والتاريخ، أسمهان العلس إن «العبث بالمعالم التاريخية بدأ منذ عام 2011، وقد تم الرصد والتوثيق لذلك العبث وإبلاغ الجهات الرسمية دون مجيب، موروث يهدر ومسؤولون يتجاهلون ولا رقيب ولا محاسب».

وتحوّلت إحدى قلاع عدن القديمة المنتشرة على جبل البادري، والمواجهة للبنك الأهلي - فرع العيدروس، إلى جزء من فيلا خاصة بعد استكمال البسط على محيطها. كما وتعرض المعلم الشعبي القديم في مدينة عدن القديمة، محل باسلوم لبيع الحلويات، والذي يعود تاريخ بنائه إلى أكثر من 200 عام مضت، للاندثار مؤخراً عقب قيام مالكه بهدمه تمهيداً لإنشاء عقار جديد. ويعلق الباحث في تاريخ عدن، بلال غلام حسين، على التغييرات الحاصلة للمحل الشعبي بالقول: «هاهي ذكرى أخرى من ذكريات الطفولة والصبا تمحى من حياتنا، كغيرها من الذكريات الجميلة التي تطوى قسراً ولا يبقى منها غير أثرها السحري».

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

شكرا لمتابعتكم خبر عن فيما تعد المباني العشوائية التي تنتشر على واجهة جبل عين من أسوأ التجمعات بمدينة عدن.. : سرطان العشوائيات يلتهم عدن في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الامناء نت ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الامناء نت مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق مقرب من صالح يبحث عن طرق نضالية ضد الحوثيين ويدعوهم لاعتقال معارضيهم
التالى حجاج المهرة.. يوم حملتهم الأيادي البيضاء إلى المشاعر المقدسة