قصة الصورة الأكثر تعبيرا في مجزرة المسجدين بنيوزيلندا

قصة الصورة الأكثر تعبيرا في مجزرة المسجدين بنيوزيلندا
قصة الصورة الأكثر تعبيرا في مجزرة المسجدين بنيوزيلندا

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي ، صورة مؤثرة خلال مذبحة نيوزيلندا ، لأب وطفله الصغير .

حيث قام الأب “ويدعى زولفرمان” بتغطية ابنه بجسمه بالكامل لإبعاد الرصاص عنه ، ومع أن شظايا من الرصاص أصابت فخذ الطفل الصغير، إلا أنها لم تمنعه من زحزحة نفسه عن جسم أبيه، ليخرج ويتفقده وهو ملقى في غيبوبة كاملة على سجادة لطختها الدماء .

أما أم الطفل المعتنقة الإسلام، وهي أميركية اسمها Alta Marie وعمرها 33 سنة، فأخبرت صحافيين سألوها أمس عن زوجها، أنه راقد في المستشفى بحالة مقبولة طبيا، لكن درب علاجه طويل، وقد استعاد الطفل وضعه الطبيعي .

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، قصة الصورة الأكثر تعبيرا في مجزرة المسجدين بنيوزيلندا ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه المرصد

السابق بالفيديو.. سكان نيوزيلندا الأصليين يرقصون حدادا على ضحايا المسجدين
التالى أكراد سوريا يؤكدون أن آلاف الجهاديين وعائلاتهم يشكلون "خطراً" رغم انتهاء "الخلافة"