حرائق في اليد تدفع لسحب ملايين القطع من الساعات الذكية

تواصل – وكالات:

أزمة كبيرة تواجه شركة “جوجل” بعد تعرض عدد من مستخدمي الساعات الإلكترونية لحرائق من درجات مختلفة، مما دفع الشركة العملاقة لاسترجاع قرابة مليوني قطعة من الأسواق.

وكشفت شركة “فيت بيت” للساعات الرياضية الشهيرة، والمملوكة من شركة “جوجل”، استدعاء 1.7 مليون قطعة من الأسواق بعد حوادث “حرائق” للمستخدمين.

وحدثت الحروق بسبب بطارية الليثيوم أيون في الساعة الذكية الأيونية لفيت بيت، وفقا للجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية بالولايات المتحدة.

وتلقت شركة “فيت بيت” ما لا يقل عن 115 تقريرا في الولايات المتحدة و59 تقريرا دوليا تفيد بارتفاع درجة حرارة البطارية في الساعة، مع 78 تقريرا عن إصابات حروق في الولايات المتحدة و40 تقريرا عن إصابات حروق على المستوى الدولي.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، حرائق في اليد تدفع لسحب ملايين القطع من الساعات الذكية ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : تواصل