4 مواجهات مصيرية يتصارع فيها المالكية والبسيتين والبديع والنجمة

تحت رعاية ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، يسدل الستار مساء اليوم (السبت) على منافسات الجولة الـ(18) الأخيرة من القسم الثاني لمسابقة دوري ناصر بن حمد الممتاز لكرة القدم بالنسخة الـ(64) للموسم الرياضي 2020-2021، وذلك بإقامة (4) مواجهات في توقيت واحد عند الساعة الـ10:00، والتي منها سيتم فيها بتتويج الرفاع رسميا بدرع الدوري والميداليات الذهبية بعد ختام مباراته أمام المالكية على الاستاد الوطني.

كما تعتبر المباريات مثيرة ومهمة للغاية وتلعب بشعار «اكون او لا اكون»، كونها تدخل في حسابات المنافسة من الهروب من شبح الهبوط لدوري الدرجة الثانية، خصوصا لصاحبي المركزين «التاسع والعاشر» بما فيهم صاحب المركز «الثامن» الذي سيخوض مباراتي «المحلق» مع ثالث دوري الدرجة الثانية، اذ يلتقي من خلالها الحد مع البسيتين على استاد النادي الأهلي، الرفاع الشرقي مع البديع على استاد مدينة خليفة الرياضية، الأهلي مع النجمة على استاد الشيخ علي بن محمد آل خليفة.

الرفاع والمالكية

مباراة الرفاع والمالكية ستكون حتمًا مهمة لكتيبة «فارس الغربية» كونه مهددا بالهبوط لدوري «الظل» في حال تعرضه للخسارة او التعادل، ولا بديل اليه سوى الفوز، خصوصا وانه يمتلك (13 نقطة)، فيما الرفاع صاحب الـ(42 نقطة) يبحث عن تتويجه الثاني له تاريخيا بخلال 3 مواسم.

البسيتين والحد

المباراة الثانية بين البسيتين والحد، يدخل فيها البسيتين ولا بديل له سوى الفوز كونه يملك (12 نقطة) متذيلا بها الترتيب، وعليه ايضا ان ينتظر ما ستسفر به بقية باقي النتائج، وأنه في افضل الحالات اذا انصبت في صالحه سيكون متواجدا في مباراتي «ملحق الصعود والهبوط»، واما فريق الحد صاحب الـ(24 نقطة)، فانه يتوقع ان يختتم مباراته الليلة بمشاركة بعض اللاعبين الصاعدين لأنهاء الدقائق المتبقية للاعبي تحت سن 21.

الرفاع الشرقي والبديع

وفي المباراة الثالثة، يهدف البديع الي تجاوز قوة الرفاع الشرقي لتأكيد بقائه في صفوف الكبار او الانتقال للعب في «الملحق» على اقل تقدير بحصب ما ستفرزها بقية النتائج، خصوصا وان رصيده افضل من المقربين اليه والذي يأتي ب(14 نقطة)، بينما الرفاع الشرقي صاحب الـ(35 نقطة) يسعى لتعزيز رصيده وجدارته بالوصافة.

الأهلي والنجمة

وفي المباراة الرابعة التي تجمع قطبي العاصمة الاهلي والنجمة يدخل، فهي مهمة لفريق «الرهيب» كون الأول الاهلي اصبح خارج حسابات صراع الهبوط او اللعب في الملحق بعدما جمع في رصيده (18 نقطة)، بينما النجمة اصبح معرضا للهبوط أو لعب في الملحق. ولكن بشرط ما ستفرزه نتائج بقية المباريات وان رصيده (15 نقطة).

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، 4 مواجهات مصيرية يتصارع فيها المالكية والبسيتين والبديع والنجمة ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه الايام

السابق رسميًا.. الحكومة الإسبانية توافق على عودة الجماهير  للملاعب بلا قيود
التالى البرازيلي باولينيو يكشف عن موقفه من عرض النصر