.. وداعاً إيطاليا!

.. وداعاً إيطاليا!
.. وداعاً إيطاليا!

عمان - راشد الرواشدة

قضي الأمر؛ وفشلت إيطاليا بالتأهل إلى كأس العالم، بعد تعادلها بدون اهداف إياباً امام السويد، وخسارتها ذهاباً (1-0)، لتكون للمرة الأولى منذ 60 عاماً عدم مشاركة المنتخب الإيطالي في المونديال..!

الخروج الحزين - لـ الآزوري- خيّم على عشاق الكرة العالمية عامة، وعشاق -الأزرق والأبيض- خاصة، بعد ان حرمت السويد ايطاليا من الظهور في النهائيات للمرة الاولى، منذ كأس العالم 1958 عندما فشلت ايضا في حجز بطاقتها إلى النهائيات التي اقيمت في السويد، حيث لم يكن احد يتخيل غياب ابطال العالم 2006 وعدم مشاهدة ابرز نجوم الكرة الدفاعية في روسيا 2018..!

جميعنا نتذكر المهاجم الإيطالي روبيرتو باجيو، في مونديال أميركا 1990، والجميع كان يلوم «باجيو» لانه اضاع ركلة الجزاء امام منتخب البرازيل، حيث كان السبب الرئيسي من وجهة نظر الجماهير الإيطالية بعدم التتويج بأغلى لقب..! ولكن، ركلة الجزاء التي اضاعها «باجيو» في نهائي -مونديال أميركا- لم تكن قاسية كـ قساوة الغياب عن المونديال والانتظار لـ قطر 2022.. !

اللوم الآن على 11 لاعباً..! بدلاً من لاعب واحد، فالمنتخب الإيطالي لم يقدم المستوى المطلوب منه (ذهباً وإياباً)، بل كان آداءه ضعيفاً بالمقارنة مع الأسماء الموجودة لديه والخبرة التي يتمتع بها، ولكن منتخب السويد أعطى ايطاليا درساً قاسياً وغير -موازين القوى الكروية العالمية-، باخراجه للطليان أشبه بـ «الجنازة» ولكن دون ان يموت احد..!

بوفون..دي روسي.. أندريا بارزالي.. نجوم اعلنوا اعتزالهم بعد الفشل الكبير لعدم التأهل للمونديال.

وبالحديث عن الأسطورة الإيطالية وحارس المنتخب بوفون، والذي ذرف الدموع امام الشاشات العالمية، وقال :»لست حزين على نفسي ولكن على كرة القدم الإيطالية، فشلنا هذا يعني أيضا فشل على المستوى الاجتماعي، لكن لدينا الفخر والقوة ونحن عنيدون ونعلم كيف نعود مرة أخرى كما فعلنا دائما. سأترك المنتخب الآن وأعلم أنه سيعرف كيف يعود»، انتهى الإقتباس، وبدلا من ان تنتهي مسيرته تحت أضواء الملاعب الروسية، أعلن بوفون اعتزاله اللعب دولياً..! في مشهد محزن وقاسي على عشاقه.

وتعتبر إيطاليا أول بطل سابق لكأس العالم يفشل بالتأهل لنسخة من البطولة منذ الأوروجواي في 2006.

وفي مقارنة بسيطة عن المنتخبات التي كانت متواجدة في كأس العالم 2014 ولن تتواجد في مونديال 2018، (الجزائر ،البوسنة، الكاميرون، تشيلي، ساحل العاج، الإكوادور،اميركا، غانا، هولندا، إيطاليا)، أما المنتخبات التي لم تكن متواجدة في كأس العالم 2014، وتأهلت إلى كأس العالم 2018، (السعودية، مصر، المغرب، تونس، السنغال، آيسلندا، بنما، بولندا، صربيا، السويد).

نجد ان نسخة كأس العالم 2018 ستحمل معها المفاجآت الكبيرة ولربما سيحمل اللقب منتخب اول مرة يتوج به.. !

غياب ايطاليا سيكون له الأثر الكبير على مونديال روسيا، فلا احد كان يتخيل عدم مشاركة المنتخب العريق-الإيطالي- في النهائيات، كما كنا لا نتخيل غياب الأرجنتين سابقاً عن كأس العالم ولكن منتخب -التانجو- استطاع تجاوز الكابوس، بعكس المنتخب الإيطالي الذي عاشه واقعاً.

بالنهاية نقول وداعاً لـ إيطاليا.. ووداعاً لجيل كامل من المواهب التي كنا نتمنى ان نراها في كأس العالم المقبل.


شكرا لمتابعتكم خبر عن .. وداعاً إيطاليا! في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الرائ الاردنيه ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الرائ الاردنيه مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق الهندوراس تسعى لمفاجأة أستراليا
التالى الشباب جاهز لمواجهة الهلال.. ويرتدي قمصان الطفل نواف