أخبار عاجلة
القبض على نشالين تسببوا بوفاة .... -
مصادر تكشف لماذا لم يعلن .... -
مؤشر البورصة يرتفع  -

"مسك الخيرية" تطلق مبادرة "تحديات مسك الكبرى" بالشراكة مع "مؤسسة بيل غيتس"

دعم 100 من الشباب والشابات بأكثر من 10 ملايين دولار لابتكار حلول للتحديات العالمية

• مبادرة مشتركة بين مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك الخيرية" ومؤسسة بيل ومليندا غيتس
• المبادرة تركز على مسارَيْ التعليم والمواطنة العالمية لتمكين الشباب من تخطي التحديات
• منح 100 شاب وشابة من المتنافسين من حول العالم 100 ألف دولار لكل فائز

أعلنت اليوم مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز (مسك الخيرية)، بالتعاون مع مؤسسة بيل ومليندا غيتس، إطلاق مبادرة "تحديات مسك الكبرى"، وذلك خلال منتدى مسك العالمي المقام في الرياض.

وتهدف المبادرة المدعومة بمنح، تبلغ قيمتها الإجمالية 10 ملايين دولار أمريكي، إلى تمكين الشباب من ابتكار حلول إبداعية لمعالجة أهم التحديات العالمية في مسارَي التعليم والمواطنة العالمية.

وسيحصل 100 مشترك من المتنافسين على مبلغ 100 ألف دولار أمريكي كتمويل أولي لدعم أفكارهم. كما ستتاح الفرصة أمام المشاريع الأكثر تأثيرًا بعد ذلك لتقديم طلب للحصول على تمويل إضافي.

وقال الأمين العام لمؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز (مسك الخيرية): مواجهة التحديات وابتكار حلول إبداعية لتخطيها يتطلبان شراكات عالمية. وتمثل مبادرة "تحديات مسك الكبرى" والشراكة مع مؤسسة غيتس نموذجَين عالميَّين للتعاون في تمكين الشباب والشابات بما يمكنهم من تقديم الفرصة لهم لابتكار حلول جديدة. ونؤمن بأن الشباب والشابات حول العالم قادرون على رسم مستقبل إيجابي لعالمنا.

ومن جهته، قال بيل غيتس، الذي افتتح اليوم منتدى مسك العالمي في دورته الثانية في الرياض: "شهدت من خلال أعمال مؤسستنا القدرة المذهلة للابتكار في تغيير حياة أفقر الناس وأكثرهم تهميشًا في العالم؛ لذا فإن مبادرة "التحديات الكبرى" سوف تحفز المزيد من العقول النيرة في جميع أنحاء العالم من أجل العثور على أفضل الحلول لأصعب التحديات الإنمائية.

وجرى إعلان بدء التسجيل في التحديَيْن الأولَيْن هذا الشهر، وسيكون أولهما حول التعليم، والثاني حول المواطنة العالمية. وسيتطلب التحدي التعليمي تقديم مقترحات، تنص على أفكار مبتكرة جديدة لتحويل التعليم أو إدارات المدارس؛ لتساهم في تزويد الأطفال بشكل أفضل بمهارات القرن الحادي والعشرين التي يحتاجون إليها للنجاح في المستقبل، وستشمل حل المشكلات والقيادة والإبداع والقدرة على التكيف. أما تحدي المواطنة العالمية فيتطلب تقديم مقترحات لإيجاد حلول لواحد أو أكثر من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة التي أطلقت في العام 2015. وسيركز التحدي الأول على الأهداف الستة كافة: القضاء على الفقر، القضاء على الجوع، الصحة الجيدة والرفاهية، التعليم الجيد، المساواة بين الجنسين والمياه النظيفة والنظافة الصحية.

وسيتاح للمبتكرين الشباب الذين يحصلون على المنح إمكانية الوصول إلى ثلاث شبكات دولية، هي: شبكة "حماة الهدف" التي تشرف عليها مؤسسة بيل غيتس، ومشروع "كل شخص"، ومنتدى مسك العالمي الذي تنظمه مؤسسة مسك الخيرية، ومجتمع خريجي مبادرة التحديات الكبرى من أصحاب الأفكار الإبداعية الذين سبق لهم الحصول على منح لتحويل أفكارهم إلى مفاهيم واقعية.

وتُعد مبادرة "تحديات مسك الكبرى" جزءًا من مجموعة مبادرات عالمية، تحمل الاسم نفسه، وتهدف إلى حل مشكلات عالمية كبيرة في مجالَي الصحة والتنمية.

"مسك الخيرية" تطلق مبادرة "تحديات مسك الكبرى" بالشراكة مع "مؤسسة بيل غيتس"

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2017-11-14

• مبادرة مشتركة بين مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك الخيرية" ومؤسسة بيل ومليندا غيتس
• المبادرة تركز على مسارَيْ التعليم والمواطنة العالمية لتمكين الشباب من تخطي التحديات
• منح 100 شاب وشابة من المتنافسين من حول العالم 100 ألف دولار لكل فائز

أعلنت اليوم مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز (مسك الخيرية)، بالتعاون مع مؤسسة بيل ومليندا غيتس، إطلاق مبادرة "تحديات مسك الكبرى"، وذلك خلال منتدى مسك العالمي المقام في الرياض.

وتهدف المبادرة المدعومة بمنح، تبلغ قيمتها الإجمالية 10 ملايين دولار أمريكي، إلى تمكين الشباب من ابتكار حلول إبداعية لمعالجة أهم التحديات العالمية في مسارَي التعليم والمواطنة العالمية.

وسيحصل 100 مشترك من المتنافسين على مبلغ 100 ألف دولار أمريكي كتمويل أولي لدعم أفكارهم. كما ستتاح الفرصة أمام المشاريع الأكثر تأثيرًا بعد ذلك لتقديم طلب للحصول على تمويل إضافي.

وقال الأمين العام لمؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز (مسك الخيرية): مواجهة التحديات وابتكار حلول إبداعية لتخطيها يتطلبان شراكات عالمية. وتمثل مبادرة "تحديات مسك الكبرى" والشراكة مع مؤسسة غيتس نموذجَين عالميَّين للتعاون في تمكين الشباب والشابات بما يمكنهم من تقديم الفرصة لهم لابتكار حلول جديدة. ونؤمن بأن الشباب والشابات حول العالم قادرون على رسم مستقبل إيجابي لعالمنا.

ومن جهته، قال بيل غيتس، الذي افتتح اليوم منتدى مسك العالمي في دورته الثانية في الرياض: "شهدت من خلال أعمال مؤسستنا القدرة المذهلة للابتكار في تغيير حياة أفقر الناس وأكثرهم تهميشًا في العالم؛ لذا فإن مبادرة "التحديات الكبرى" سوف تحفز المزيد من العقول النيرة في جميع أنحاء العالم من أجل العثور على أفضل الحلول لأصعب التحديات الإنمائية.

وجرى إعلان بدء التسجيل في التحديَيْن الأولَيْن هذا الشهر، وسيكون أولهما حول التعليم، والثاني حول المواطنة العالمية. وسيتطلب التحدي التعليمي تقديم مقترحات، تنص على أفكار مبتكرة جديدة لتحويل التعليم أو إدارات المدارس؛ لتساهم في تزويد الأطفال بشكل أفضل بمهارات القرن الحادي والعشرين التي يحتاجون إليها للنجاح في المستقبل، وستشمل حل المشكلات والقيادة والإبداع والقدرة على التكيف. أما تحدي المواطنة العالمية فيتطلب تقديم مقترحات لإيجاد حلول لواحد أو أكثر من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة التي أطلقت في العام 2015. وسيركز التحدي الأول على الأهداف الستة كافة: القضاء على الفقر، القضاء على الجوع، الصحة الجيدة والرفاهية، التعليم الجيد، المساواة بين الجنسين والمياه النظيفة والنظافة الصحية.

وسيتاح للمبتكرين الشباب الذين يحصلون على المنح إمكانية الوصول إلى ثلاث شبكات دولية، هي: شبكة "حماة الهدف" التي تشرف عليها مؤسسة بيل غيتس، ومشروع "كل شخص"، ومنتدى مسك العالمي الذي تنظمه مؤسسة مسك الخيرية، ومجتمع خريجي مبادرة التحديات الكبرى من أصحاب الأفكار الإبداعية الذين سبق لهم الحصول على منح لتحويل أفكارهم إلى مفاهيم واقعية.

وتُعد مبادرة "تحديات مسك الكبرى" جزءًا من مجموعة مبادرات عالمية، تحمل الاسم نفسه، وتهدف إلى حل مشكلات عالمية كبيرة في مجالَي الصحة والتنمية.

14 نوفمبر 2017 - 25 صفر 1439

11:21 PM


دعم 100 من الشباب والشابات بأكثر من 10 ملايين دولار لابتكار حلول للتحديات العالمية

• مبادرة مشتركة بين مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز "مسك الخيرية" ومؤسسة بيل ومليندا غيتس
• المبادرة تركز على مسارَيْ التعليم والمواطنة العالمية لتمكين الشباب من تخطي التحديات
• منح 100 شاب وشابة من المتنافسين من حول العالم 100 ألف دولار لكل فائز

أعلنت اليوم مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز (مسك الخيرية)، بالتعاون مع مؤسسة بيل ومليندا غيتس، إطلاق مبادرة "تحديات مسك الكبرى"، وذلك خلال منتدى مسك العالمي المقام في الرياض.

وتهدف المبادرة المدعومة بمنح، تبلغ قيمتها الإجمالية 10 ملايين دولار أمريكي، إلى تمكين الشباب من ابتكار حلول إبداعية لمعالجة أهم التحديات العالمية في مسارَي التعليم والمواطنة العالمية.

وسيحصل 100 مشترك من المتنافسين على مبلغ 100 ألف دولار أمريكي كتمويل أولي لدعم أفكارهم. كما ستتاح الفرصة أمام المشاريع الأكثر تأثيرًا بعد ذلك لتقديم طلب للحصول على تمويل إضافي.

وقال الأمين العام لمؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز (مسك الخيرية): مواجهة التحديات وابتكار حلول إبداعية لتخطيها يتطلبان شراكات عالمية. وتمثل مبادرة "تحديات مسك الكبرى" والشراكة مع مؤسسة غيتس نموذجَين عالميَّين للتعاون في تمكين الشباب والشابات بما يمكنهم من تقديم الفرصة لهم لابتكار حلول جديدة. ونؤمن بأن الشباب والشابات حول العالم قادرون على رسم مستقبل إيجابي لعالمنا.

ومن جهته، قال بيل غيتس، الذي افتتح اليوم منتدى مسك العالمي في دورته الثانية في الرياض: "شهدت من خلال أعمال مؤسستنا القدرة المذهلة للابتكار في تغيير حياة أفقر الناس وأكثرهم تهميشًا في العالم؛ لذا فإن مبادرة "التحديات الكبرى" سوف تحفز المزيد من العقول النيرة في جميع أنحاء العالم من أجل العثور على أفضل الحلول لأصعب التحديات الإنمائية.

وجرى إعلان بدء التسجيل في التحديَيْن الأولَيْن هذا الشهر، وسيكون أولهما حول التعليم، والثاني حول المواطنة العالمية. وسيتطلب التحدي التعليمي تقديم مقترحات، تنص على أفكار مبتكرة جديدة لتحويل التعليم أو إدارات المدارس؛ لتساهم في تزويد الأطفال بشكل أفضل بمهارات القرن الحادي والعشرين التي يحتاجون إليها للنجاح في المستقبل، وستشمل حل المشكلات والقيادة والإبداع والقدرة على التكيف. أما تحدي المواطنة العالمية فيتطلب تقديم مقترحات لإيجاد حلول لواحد أو أكثر من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة التي أطلقت في العام 2015. وسيركز التحدي الأول على الأهداف الستة كافة: القضاء على الفقر، القضاء على الجوع، الصحة الجيدة والرفاهية، التعليم الجيد، المساواة بين الجنسين والمياه النظيفة والنظافة الصحية.

وسيتاح للمبتكرين الشباب الذين يحصلون على المنح إمكانية الوصول إلى ثلاث شبكات دولية، هي: شبكة "حماة الهدف" التي تشرف عليها مؤسسة بيل غيتس، ومشروع "كل شخص"، ومنتدى مسك العالمي الذي تنظمه مؤسسة مسك الخيرية، ومجتمع خريجي مبادرة التحديات الكبرى من أصحاب الأفكار الإبداعية الذين سبق لهم الحصول على منح لتحويل أفكارهم إلى مفاهيم واقعية.

وتُعد مبادرة "تحديات مسك الكبرى" جزءًا من مجموعة مبادرات عالمية، تحمل الاسم نفسه، وتهدف إلى حل مشكلات عالمية كبيرة في مجالَي الصحة والتنمية.

شكرا لمتابعتكم خبر عن "مسك الخيرية" تطلق مبادرة "تحديات مسك الكبرى" بالشراكة مع "مؤسسة بيل غيتس" في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي صحيفة سبق الإلكترونية مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق بعد صور الحريري والراعي بالسعودية.. "سي إن إن": هل البطريرك محتجز أيضًا؟
التالى ‏شاب في الأفلاج ينهي معاناة والدته لسنين ويتبرع لها بكليته