أخبار عاجلة
الصين تنظّم مهرجان صيد جراد البحر الدولي -
رحيل الشاعر العراقي الكبير مظفر النواب -
بيع سيارة مرسيدس بـ135 مليون يورو -
مراهق يخوض تحدي السفر حول العالم -

2022 تقلب الحسابات.. "ثروات أغنى 10 مليارديرات" تتهاوى باستثناء واحد!

2022 تقلب الحسابات.. "ثروات أغنى 10 مليارديرات" تتهاوى باستثناء واحد!
2022 تقلب الحسابات.. "ثروات أغنى 10 مليارديرات" تتهاوى باستثناء واحد!

خمسة تريليونات دولار أضيفت إلى أرصدتهم بفعل الجائحة.. و"اللامساواة تقتل"

2022 تقلب الحسابات..

تراجعت ثروات أغنى أغنياء العالم في الأسابيع الأولى من 2022، باستثناء وارن بافيت.

وأدى الانخفاض الأخير في أسهم التكنولوجيا إلى انخفاض ثروة إيلون ماسك أغنى شخص في العالم، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، بمقدار 54 مليار دولار حتى الآن هذا العام، فيما فقد جيف بيزوس مؤسس أمازون 27.8 مليار دولار.

وخسر لاري بيدج وسيرجي برين مؤسسا "جوجل" أكثر من 12 مليار دولار، وانخفضت ثروة مارك زوكربيرج رئيس "فيسبوك" 15.2 مليار دولار؛ بحسب موقع "سي إن بي سي".

ومن بين أغنى عشرة أشخاص في العالم، شهدت زيادة في ثروة شخص واحد فقط: وارن بافيت، الذي كسب 2.4 مليار دولار تقريبًا ليصل إجمالي ثروته إلى 111 مليار دولار.

وبحسب مؤشر "بلومبيرج" للثراء: تجاوز وارن بافيت، مارك زوكربيرج رئيس "فيسبوك" ليقفز مرة أخرى إلى المركز السادس في تصنيفات الثروة العالمية.

وشهدت الثروات المتراكمة لمجموع أصحاب المليارات منذ بداية جائحة كوفيد - 19، زيادة بمقدار خمسة تريليونات دولار؛ "أي أكبر ارتفاع في ثروة أصحاب المليارات منذ بدء تدوين الإحصاءات"، لتصل إلى أعلى مستوياتها.

ويأتي ذلك بعد أيام من تقرير منظمة أوكسفام عنوانه "اللامساواة تقتل" نُشر قبيل المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، قال: "إن اللامساواة تسهم في وفاة ما لا يقل عن 21 ألفًا يوميًا، أي شخص واحد كل أربع ثوان".

وأشارت "أوكسفام" إلى أن الفقر المدقع يمكن محاربته من خلال نظام الضريبة التصاعدية "أي خلال فرض الضرائب على الثروة الدائمة ورأس المال"، ومن خلال أنظمة الرعاية الصحية العامة والمجانية للجميع.

وأشارت المنظمة غير الحكومية إلى أنه "يمكن لضريبة تفرض لمرة واحدة بنسبة 99 في المائة على أغنى عشرة رجال أن تسدد إنتاج ما يكفي من اللقاحات لسكان العالم وتوفير الرعاية الصحية الشاملة والحماية الاجتماعية، وتمويل التكيف مع المناخ والحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي في أكثر من 80 دولة".

وأوضحت: "لقد ساعدت الجائحة أصحاب المليارات على تضخيم ثرواتهم؛ حيث ضخت البنوك المركزية تريليونات الدولارات في الأسواق المالية لإنقاذ الاقتصاد، لكن أدى ذلك إلى حشو جيوب المليارديرات".

وذكرت "أوكسفام" أنه "من المتوقع أن أكثر من 160 مليون شخص قد دفعوا إلى الدخول في الفقر".

أغنياء العالم أغنى 10 مليارديرات

2022 تقلب الحسابات.. "ثروات أغنى 10 مليارديرات" تتهاوى باستثناء واحد!

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2022-01-29

تراجعت ثروات أغنى أغنياء العالم في الأسابيع الأولى من 2022، باستثناء وارن بافيت.

وأدى الانخفاض الأخير في أسهم التكنولوجيا إلى انخفاض ثروة إيلون ماسك أغنى شخص في العالم، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، بمقدار 54 مليار دولار حتى الآن هذا العام، فيما فقد جيف بيزوس مؤسس أمازون 27.8 مليار دولار.

وخسر لاري بيدج وسيرجي برين مؤسسا "جوجل" أكثر من 12 مليار دولار، وانخفضت ثروة مارك زوكربيرج رئيس "فيسبوك" 15.2 مليار دولار؛ بحسب موقع "سي إن بي سي".

ومن بين أغنى عشرة أشخاص في العالم، شهدت زيادة في ثروة شخص واحد فقط: وارن بافيت، الذي كسب 2.4 مليار دولار تقريبًا ليصل إجمالي ثروته إلى 111 مليار دولار.

وبحسب مؤشر "بلومبيرج" للثراء: تجاوز وارن بافيت، مارك زوكربيرج رئيس "فيسبوك" ليقفز مرة أخرى إلى المركز السادس في تصنيفات الثروة العالمية.

وشهدت الثروات المتراكمة لمجموع أصحاب المليارات منذ بداية جائحة كوفيد - 19، زيادة بمقدار خمسة تريليونات دولار؛ "أي أكبر ارتفاع في ثروة أصحاب المليارات منذ بدء تدوين الإحصاءات"، لتصل إلى أعلى مستوياتها.

ويأتي ذلك بعد أيام من تقرير منظمة أوكسفام عنوانه "اللامساواة تقتل" نُشر قبيل المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، قال: "إن اللامساواة تسهم في وفاة ما لا يقل عن 21 ألفًا يوميًا، أي شخص واحد كل أربع ثوان".

وأشارت "أوكسفام" إلى أن الفقر المدقع يمكن محاربته من خلال نظام الضريبة التصاعدية "أي خلال فرض الضرائب على الثروة الدائمة ورأس المال"، ومن خلال أنظمة الرعاية الصحية العامة والمجانية للجميع.

وأشارت المنظمة غير الحكومية إلى أنه "يمكن لضريبة تفرض لمرة واحدة بنسبة 99 في المائة على أغنى عشرة رجال أن تسدد إنتاج ما يكفي من اللقاحات لسكان العالم وتوفير الرعاية الصحية الشاملة والحماية الاجتماعية، وتمويل التكيف مع المناخ والحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي في أكثر من 80 دولة".

وأوضحت: "لقد ساعدت الجائحة أصحاب المليارات على تضخيم ثرواتهم؛ حيث ضخت البنوك المركزية تريليونات الدولارات في الأسواق المالية لإنقاذ الاقتصاد، لكن أدى ذلك إلى حشو جيوب المليارديرات".

وذكرت "أوكسفام" أنه "من المتوقع أن أكثر من 160 مليون شخص قد دفعوا إلى الدخول في الفقر".

29 يناير 2022 - 26 جمادى الآخر 1443

11:36 AM

اخر تعديل

29 يناير 2022 - 26 جمادى الآخر 1443

12:57 PM


خمسة تريليونات دولار أضيفت إلى أرصدتهم بفعل الجائحة.. و"اللامساواة تقتل"

تراجعت ثروات أغنى أغنياء العالم في الأسابيع الأولى من 2022، باستثناء وارن بافيت.

وأدى الانخفاض الأخير في أسهم التكنولوجيا إلى انخفاض ثروة إيلون ماسك أغنى شخص في العالم، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، بمقدار 54 مليار دولار حتى الآن هذا العام، فيما فقد جيف بيزوس مؤسس أمازون 27.8 مليار دولار.

وخسر لاري بيدج وسيرجي برين مؤسسا "جوجل" أكثر من 12 مليار دولار، وانخفضت ثروة مارك زوكربيرج رئيس "فيسبوك" 15.2 مليار دولار؛ بحسب موقع "سي إن بي سي".

ومن بين أغنى عشرة أشخاص في العالم، شهدت زيادة في ثروة شخص واحد فقط: وارن بافيت، الذي كسب 2.4 مليار دولار تقريبًا ليصل إجمالي ثروته إلى 111 مليار دولار.

وبحسب مؤشر "بلومبيرج" للثراء: تجاوز وارن بافيت، مارك زوكربيرج رئيس "فيسبوك" ليقفز مرة أخرى إلى المركز السادس في تصنيفات الثروة العالمية.

وشهدت الثروات المتراكمة لمجموع أصحاب المليارات منذ بداية جائحة كوفيد - 19، زيادة بمقدار خمسة تريليونات دولار؛ "أي أكبر ارتفاع في ثروة أصحاب المليارات منذ بدء تدوين الإحصاءات"، لتصل إلى أعلى مستوياتها.

ويأتي ذلك بعد أيام من تقرير منظمة أوكسفام عنوانه "اللامساواة تقتل" نُشر قبيل المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، قال: "إن اللامساواة تسهم في وفاة ما لا يقل عن 21 ألفًا يوميًا، أي شخص واحد كل أربع ثوان".

وأشارت "أوكسفام" إلى أن الفقر المدقع يمكن محاربته من خلال نظام الضريبة التصاعدية "أي خلال فرض الضرائب على الثروة الدائمة ورأس المال"، ومن خلال أنظمة الرعاية الصحية العامة والمجانية للجميع.

وأشارت المنظمة غير الحكومية إلى أنه "يمكن لضريبة تفرض لمرة واحدة بنسبة 99 في المائة على أغنى عشرة رجال أن تسدد إنتاج ما يكفي من اللقاحات لسكان العالم وتوفير الرعاية الصحية الشاملة والحماية الاجتماعية، وتمويل التكيف مع المناخ والحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي في أكثر من 80 دولة".

وأوضحت: "لقد ساعدت الجائحة أصحاب المليارات على تضخيم ثرواتهم؛ حيث ضخت البنوك المركزية تريليونات الدولارات في الأسواق المالية لإنقاذ الاقتصاد، لكن أدى ذلك إلى حشو جيوب المليارديرات".

وذكرت "أوكسفام" أنه "من المتوقع أن أكثر من 160 مليون شخص قد دفعوا إلى الدخول في الفقر".

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، 2022 تقلب الحسابات.. "ثروات أغنى 10 مليارديرات" تتهاوى باستثناء واحد! ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

التالى السعوديه ‏بن مجدوع يتماثل للشفاء