إعلاميون".. يستبعدون دخول الجهات الحكومية تطبيق (كلوب هاوس)

"إعلاميون": "كلوب هاوس" فرصة سانحة لتقديم نجوم جُدد يمكنهم التأثير إيجابيًّا على الجمهور والمجتمع

إعلاميون

استبعد عدد من الإعلاميين المتحدثين في غرفة نظّمتها جمعية "إعلاميون" عن تطبيق "كلوب هاوس"، دخول الجهات الحكومية في التطبيق، وأجمعوا على أن هذا التطبيق الأحدث من تطبيقات التواصل الاجتماعي، يُعتبر فرصة سانحة لتقديم نجوم جدد يمكنهم التأثير بشكل إيجابي على الجمهور والمجتمع بشكل عام.

وطالَبَ المشاركون، في هذا الصدد، زملاءهم الإعلاميين بألا يتركوا ساحة (كلوب هاوس)، دون أن يكون لهم حضورهم المؤثر؛ خاصة أنهم يملكون الأدوات والمهارات والمعلومات التي تساعدهم في تصدّر هذا التطبيق، وتقديم الفائدة لعموم المشتركين فيه.

واستبعد المشاركون دخول الجهات الحكومية في التطبيق رغم تجربتها الناجحة في تطبيق تويتر أو سناب شات؛ مشيرين إلى أن عدم دخولها في تطبيقات الإنستجرام أو الفيسبوك؛ سيكون مشابهًا لها تطبيق (كلوب هاوس)؛ مبينين أن التطبيق يتطلب التنظيم، ويعطي فرصة أكبر لمن يجيدون التحدث بشكل جيد، ويملكون خبرات وتجارب ثرية، وأنه قلص الفجوة بين الناس، وأصبح التواصل بينهم سهلا، وقد يستحوذ على جزء من جمهور الإذاعة أو التلفزيون أو غيرها من وسائل التواصل الاجتماعي.

وأشار متحدثون إلى أن التطبيق أعطى فرصة أكبر لتواصل الأصدقاء وجمع المهتمين في غرف صوتية يتبادلون فيها التجارب والمعلومات والخبرات والاستشارات؛ لافتين إلى وجود فراغ كبير، وحالة التباعد التي يعيشها المجتمع أعطت للتطبيق بداية قوية، إضافة إلى حب التجربة والاكتشاف، وسهولة التعامل مع التطبيق.

وكانت جمعية "إعلاميون" قد دعت لحلقة النقاش نظّمتها بعنوان "هل نحتاج لـ(كلوب هاوس)؟"، متحدثين من داخل الجمعية وخارجها، وأدارها عضو الجمعية خالد الباز، الذي برع في إدارة حديث المشاركين، وكان في مقدمتهم رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور سعود الغربي، ونائب الرئيس عبدالعزيز العيد، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة منهم المشرف المالي خلف ملفي، ونايف الكرشمي، كما شارك الأمين العام ناصر الغربي، ومدير فرع الجمعية بالطائف الدكتور علي الضميان، وعضو الجمعية ثامر الحميد، وعضو الجمعية المخرج التلفزيوني عبدالعزيز المقبل، وعضو الجمعية هيفاء الهلالي.

وكان من ضمن المتحدثين من خارج الجمعية الدكتور عبدالرحمن الخنيفر المختص بالتقنية، والدكتور مبارك العجمي المختص في التسويق، ومحمد الحبيب، ومن دولة الكويت الشقيقة جراح القزع مدير إدارة العلاقات العامة بجمعية الإعلاميين الكويتيين، وعدد من المختصين والمهتمين.

وكشف الأمين العام للجمعية ناصر الغربي، عن أن الجمعية وضعت أجندة لعدة موضوعات ستنظمها في التطبيق بشكل أسبوعي وفي مواعيد محددة وأوقات منضبطة (مساء كل أربعاء - من الساعة 8 إلى الساعة 9)، وستدعو لها متحدثين على مستوى رفيع، وستتيح الفرصة للمشاركة وطرح الأسئلة، إضافة إلى مناقشة الأحداث المؤثرة والآنية على هذا التطبيق، إضافة إلى توسيع دائرة المشاركة لتشمل متحدثين من الخليج العربي ومن الوطن العربي عامة، مع إعطاء الموضوعات الإعلامية فرصة أكبر.

وأضاف "الغربي" أن الجمعية ستعلن عن هذه الموضوعات في وقت مبكر على حساباتها على "السوشيال ميديا"، وستعمل على الاستفادة من التطبيق بأكبر شكل ممكن.

إعلاميون

إعلاميون

06 مارس 2021 - 22 رجب 1442 07:19 PM

"إعلاميون": "كلوب هاوس" فرصة سانحة لتقديم نجوم جُدد يمكنهم التأثير إيجابيًّا على الجمهور والمجتمع

إعلاميون".. يستبعدون دخول الجهات الحكومية تطبيق (كلوب هاوس)

استبعد عدد من الإعلاميين المتحدثين في غرفة نظّمتها جمعية "إعلاميون" عن تطبيق "كلوب هاوس"، دخول الجهات الحكومية في التطبيق، وأجمعوا على أن هذا التطبيق الأحدث من تطبيقات التواصل الاجتماعي، يُعتبر فرصة سانحة لتقديم نجوم جدد يمكنهم التأثير بشكل إيجابي على الجمهور والمجتمع بشكل عام.

وطالَبَ المشاركون، في هذا الصدد، زملاءهم الإعلاميين بألا يتركوا ساحة (كلوب هاوس)، دون أن يكون لهم حضورهم المؤثر؛ خاصة أنهم يملكون الأدوات والمهارات والمعلومات التي تساعدهم في تصدّر هذا التطبيق، وتقديم الفائدة لعموم المشتركين فيه.

واستبعد المشاركون دخول الجهات الحكومية في التطبيق رغم تجربتها الناجحة في تطبيق تويتر أو سناب شات؛ مشيرين إلى أن عدم دخولها في تطبيقات الإنستجرام أو الفيسبوك؛ سيكون مشابهًا لها تطبيق (كلوب هاوس)؛ مبينين أن التطبيق يتطلب التنظيم، ويعطي فرصة أكبر لمن يجيدون التحدث بشكل جيد، ويملكون خبرات وتجارب ثرية، وأنه قلص الفجوة بين الناس، وأصبح التواصل بينهم سهلا، وقد يستحوذ على جزء من جمهور الإذاعة أو التلفزيون أو غيرها من وسائل التواصل الاجتماعي.

وأشار متحدثون إلى أن التطبيق أعطى فرصة أكبر لتواصل الأصدقاء وجمع المهتمين في غرف صوتية يتبادلون فيها التجارب والمعلومات والخبرات والاستشارات؛ لافتين إلى وجود فراغ كبير، وحالة التباعد التي يعيشها المجتمع أعطت للتطبيق بداية قوية، إضافة إلى حب التجربة والاكتشاف، وسهولة التعامل مع التطبيق.

وكانت جمعية "إعلاميون" قد دعت لحلقة النقاش نظّمتها بعنوان "هل نحتاج لـ(كلوب هاوس)؟"، متحدثين من داخل الجمعية وخارجها، وأدارها عضو الجمعية خالد الباز، الذي برع في إدارة حديث المشاركين، وكان في مقدمتهم رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور سعود الغربي، ونائب الرئيس عبدالعزيز العيد، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة منهم المشرف المالي خلف ملفي، ونايف الكرشمي، كما شارك الأمين العام ناصر الغربي، ومدير فرع الجمعية بالطائف الدكتور علي الضميان، وعضو الجمعية ثامر الحميد، وعضو الجمعية المخرج التلفزيوني عبدالعزيز المقبل، وعضو الجمعية هيفاء الهلالي.

وكان من ضمن المتحدثين من خارج الجمعية الدكتور عبدالرحمن الخنيفر المختص بالتقنية، والدكتور مبارك العجمي المختص في التسويق، ومحمد الحبيب، ومن دولة الكويت الشقيقة جراح القزع مدير إدارة العلاقات العامة بجمعية الإعلاميين الكويتيين، وعدد من المختصين والمهتمين.

وكشف الأمين العام للجمعية ناصر الغربي، عن أن الجمعية وضعت أجندة لعدة موضوعات ستنظمها في التطبيق بشكل أسبوعي وفي مواعيد محددة وأوقات منضبطة (مساء كل أربعاء - من الساعة 8 إلى الساعة 9)، وستدعو لها متحدثين على مستوى رفيع، وستتيح الفرصة للمشاركة وطرح الأسئلة، إضافة إلى مناقشة الأحداث المؤثرة والآنية على هذا التطبيق، إضافة إلى توسيع دائرة المشاركة لتشمل متحدثين من الخليج العربي ومن الوطن العربي عامة، مع إعطاء الموضوعات الإعلامية فرصة أكبر.

وأضاف "الغربي" أن الجمعية ستعلن عن هذه الموضوعات في وقت مبكر على حساباتها على "السوشيال ميديا"، وستعمل على الاستفادة من التطبيق بأكبر شكل ممكن.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، إعلاميون".. يستبعدون دخول الجهات الحكومية تطبيق (كلوب هاوس) ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

التالى "التواصل الحكومي" يعزِّز مؤشر الشفافية الإعلامية ويشرك المواطن في مشاريع الدولة