خريجو وخريجات الصفوف الأولية: صمت هيئة تقويم التعليم يقلقنا

خريجو وخريجات الصفوف الأولية: صمت هيئة تقويم التعليم يقلقنا
خريجو وخريجات الصفوف الأولية: صمت هيئة تقويم التعليم يقلقنا

بعد حذف المعايير وتجاهل تخصصهم.. المتضررون: لم نجد إجابة شافية

خريجو وخريجات الصفوف الأولية: صمت هيئة تقويم التعليم يقلقنا

أكد عدد من الخريجين والخريجات من الجامعات السعودية (تخصص صفوف أولية) أنهم قلقون إزاء صمت هيئة تقويم التعليم تجاه حذف معايير تخصصهم من قائمة معايير التخصصات الأخرى الجمعة الماضية، الذي تناولته "سبق" في تقرير، وأوضحوا أن الكثير منهم حاول التواصل مع الهيئة للحصول على إجابة شافية حول ما حدث من تجاهل لتخصصهم في الرخصة المهنية للمعلمين بشكلها الجديد بعد تحويل "كفايات المعلمين" المتمثل في حذف المعايير، لكن دون جدوى أو فائدة.. مبدين أسفهم لما يحدث.

وبيّنوا أن استمرار الصمت يزيد من مخاوفهم ومن الشائعات والتأويلات المتداولة حول مصير تخصصهم بعد تصنيفه من قِبل وزارة الخدمة المدنية، وإدراجه ضمن اختبارات قياس "كفايات المعلمين" بمعايير خاصة في وقت سابق، وتأدية الاختبار من قِبل الكثير من الخريجين. وأشاروا إلى أن من التأويلات والشائعات التي تم تداولها خلال اليومين الماضيين أنه سيتم إدراج تخصصهم ضمن مرحلة الطفولة المبكرة في دليل التخصصات بعد دمج الصفين الأوليين (الأول والثاني) مع مرحلة رياض الأطفال، وهو الأمر الذي لا يرغبون فيه، وأن مساعيهم في وقت سابق كانت المطالبة باحتياج خاص تحت مسمى "صفوف أولية"؛ إذ إن هناك خريجين من الرجال أيضًا في التخصص نفسه، وحذف التخصص.. وغير ذلك من الشائعات. مطالبين مسؤولي هيئة تقويم التعليم بالخروج للتوضيح.

وكانت المعايير الخاصة بتخصص "صفوف أولية" مدرجة ضمن موقع هيئة تقويم التعليم بجانب التخصصات الأخرى حتى يوم الجمعة قبل أن يتم حذفها بعد اعتماد الرخصة المهنية بشكلها الجديد بدل "كفايات المعلمين"؛ وهو ما أثار حالة من الاستياء بين أوساط الخريجين والخريجات.

يُشار إلى أن "قياس" كان قد اعتمد قبل سنوات اختبارًا خاصًّا بهن بمسمى "صفوف أولية"، وتم تصنيف تخصص صفوف أولية من قِبل وزارة الخدمة المدنية قبل أن تحذفه هيئة تقويم التعليم من قائمة التخصصات والمعايير يوم الجمعة؛ ما شكّل صدمة للخريجات والخريجين؛ إذ بيّنوا أنه نسف جهودهم، وأيضًا جهود جهات حكومية ساندتهم في الحصول على حقوقهم، ومنها وزارة الخدمة المدنية والجامعات التي درست التخصص، و"قياس"، وذلك بالتصنيف وتخصيص اختبار خاص بهم، وإيجاد معايير نظرًا لأهمية هذا التخصص في تعليم النشء في مراحل مبكرة، خاصة أنه يدمج بين أكثر من تخصص.

وكانت "سبق" قد بعثت باستفسار إلى هيئة تقويم التعليم بعد تلقيها شكوى من خريجات "تخصص صفوف أولية" حول حذف التخصص من المعايير إلا أنها لم تتلقَّ أي رد.

خريجو وخريجات الصفوف الأولية: صمت هيئة تقويم التعليم يقلقنا

قاسم الخبراني سبق 2020-11-23

أكد عدد من الخريجين والخريجات من الجامعات السعودية (تخصص صفوف أولية) أنهم قلقون إزاء صمت هيئة تقويم التعليم تجاه حذف معايير تخصصهم من قائمة معايير التخصصات الأخرى الجمعة الماضية، الذي تناولته "سبق" في تقرير، وأوضحوا أن الكثير منهم حاول التواصل مع الهيئة للحصول على إجابة شافية حول ما حدث من تجاهل لتخصصهم في الرخصة المهنية للمعلمين بشكلها الجديد بعد تحويل "كفايات المعلمين" المتمثل في حذف المعايير، لكن دون جدوى أو فائدة.. مبدين أسفهم لما يحدث.

وبيّنوا أن استمرار الصمت يزيد من مخاوفهم ومن الشائعات والتأويلات المتداولة حول مصير تخصصهم بعد تصنيفه من قِبل وزارة الخدمة المدنية، وإدراجه ضمن اختبارات قياس "كفايات المعلمين" بمعايير خاصة في وقت سابق، وتأدية الاختبار من قِبل الكثير من الخريجين. وأشاروا إلى أن من التأويلات والشائعات التي تم تداولها خلال اليومين الماضيين أنه سيتم إدراج تخصصهم ضمن مرحلة الطفولة المبكرة في دليل التخصصات بعد دمج الصفين الأوليين (الأول والثاني) مع مرحلة رياض الأطفال، وهو الأمر الذي لا يرغبون فيه، وأن مساعيهم في وقت سابق كانت المطالبة باحتياج خاص تحت مسمى "صفوف أولية"؛ إذ إن هناك خريجين من الرجال أيضًا في التخصص نفسه، وحذف التخصص.. وغير ذلك من الشائعات. مطالبين مسؤولي هيئة تقويم التعليم بالخروج للتوضيح.

وكانت المعايير الخاصة بتخصص "صفوف أولية" مدرجة ضمن موقع هيئة تقويم التعليم بجانب التخصصات الأخرى حتى يوم الجمعة قبل أن يتم حذفها بعد اعتماد الرخصة المهنية بشكلها الجديد بدل "كفايات المعلمين"؛ وهو ما أثار حالة من الاستياء بين أوساط الخريجين والخريجات.

يُشار إلى أن "قياس" كان قد اعتمد قبل سنوات اختبارًا خاصًّا بهن بمسمى "صفوف أولية"، وتم تصنيف تخصص صفوف أولية من قِبل وزارة الخدمة المدنية قبل أن تحذفه هيئة تقويم التعليم من قائمة التخصصات والمعايير يوم الجمعة؛ ما شكّل صدمة للخريجات والخريجين؛ إذ بيّنوا أنه نسف جهودهم، وأيضًا جهود جهات حكومية ساندتهم في الحصول على حقوقهم، ومنها وزارة الخدمة المدنية والجامعات التي درست التخصص، و"قياس"، وذلك بالتصنيف وتخصيص اختبار خاص بهم، وإيجاد معايير نظرًا لأهمية هذا التخصص في تعليم النشء في مراحل مبكرة، خاصة أنه يدمج بين أكثر من تخصص.

وكانت "سبق" قد بعثت باستفسار إلى هيئة تقويم التعليم بعد تلقيها شكوى من خريجات "تخصص صفوف أولية" حول حذف التخصص من المعايير إلا أنها لم تتلقَّ أي رد.

23 نوفمبر 2020 - 8 ربيع الآخر 1442

12:48 AM


بعد حذف المعايير وتجاهل تخصصهم.. المتضررون: لم نجد إجابة شافية

أكد عدد من الخريجين والخريجات من الجامعات السعودية (تخصص صفوف أولية) أنهم قلقون إزاء صمت هيئة تقويم التعليم تجاه حذف معايير تخصصهم من قائمة معايير التخصصات الأخرى الجمعة الماضية، الذي تناولته "سبق" في تقرير، وأوضحوا أن الكثير منهم حاول التواصل مع الهيئة للحصول على إجابة شافية حول ما حدث من تجاهل لتخصصهم في الرخصة المهنية للمعلمين بشكلها الجديد بعد تحويل "كفايات المعلمين" المتمثل في حذف المعايير، لكن دون جدوى أو فائدة.. مبدين أسفهم لما يحدث.

وبيّنوا أن استمرار الصمت يزيد من مخاوفهم ومن الشائعات والتأويلات المتداولة حول مصير تخصصهم بعد تصنيفه من قِبل وزارة الخدمة المدنية، وإدراجه ضمن اختبارات قياس "كفايات المعلمين" بمعايير خاصة في وقت سابق، وتأدية الاختبار من قِبل الكثير من الخريجين. وأشاروا إلى أن من التأويلات والشائعات التي تم تداولها خلال اليومين الماضيين أنه سيتم إدراج تخصصهم ضمن مرحلة الطفولة المبكرة في دليل التخصصات بعد دمج الصفين الأوليين (الأول والثاني) مع مرحلة رياض الأطفال، وهو الأمر الذي لا يرغبون فيه، وأن مساعيهم في وقت سابق كانت المطالبة باحتياج خاص تحت مسمى "صفوف أولية"؛ إذ إن هناك خريجين من الرجال أيضًا في التخصص نفسه، وحذف التخصص.. وغير ذلك من الشائعات. مطالبين مسؤولي هيئة تقويم التعليم بالخروج للتوضيح.

وكانت المعايير الخاصة بتخصص "صفوف أولية" مدرجة ضمن موقع هيئة تقويم التعليم بجانب التخصصات الأخرى حتى يوم الجمعة قبل أن يتم حذفها بعد اعتماد الرخصة المهنية بشكلها الجديد بدل "كفايات المعلمين"؛ وهو ما أثار حالة من الاستياء بين أوساط الخريجين والخريجات.

يُشار إلى أن "قياس" كان قد اعتمد قبل سنوات اختبارًا خاصًّا بهن بمسمى "صفوف أولية"، وتم تصنيف تخصص صفوف أولية من قِبل وزارة الخدمة المدنية قبل أن تحذفه هيئة تقويم التعليم من قائمة التخصصات والمعايير يوم الجمعة؛ ما شكّل صدمة للخريجات والخريجين؛ إذ بيّنوا أنه نسف جهودهم، وأيضًا جهود جهات حكومية ساندتهم في الحصول على حقوقهم، ومنها وزارة الخدمة المدنية والجامعات التي درست التخصص، و"قياس"، وذلك بالتصنيف وتخصيص اختبار خاص بهم، وإيجاد معايير نظرًا لأهمية هذا التخصص في تعليم النشء في مراحل مبكرة، خاصة أنه يدمج بين أكثر من تخصص.

وكانت "سبق" قد بعثت باستفسار إلى هيئة تقويم التعليم بعد تلقيها شكوى من خريجات "تخصص صفوف أولية" حول حذف التخصص من المعايير إلا أنها لم تتلقَّ أي رد.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، خريجو وخريجات الصفوف الأولية: صمت هيئة تقويم التعليم يقلقنا ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

السابق حرس الحدود يخلي بحاراً مصرياً على متن سفينة في مياه الخليج العربي
التالى رئيس "نزاهة" يوقع اتفاقية مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة