وكيل "الشؤون الإسلامية" يزور أكبر مسجد بجنوب شرق آسيا .. "الاستقلال"

بُني بعد استقلال إندونيسيا عام 1949 ويتسع لأكثر من 200 ألف مصلٍّ

وكيل

زار وكيل وزارة الشؤون الإسلامية للدعوة والإرشاد المكلف الدكتور محمد بن عبدالعزيز العقيل؛ جامع الاستقلال بمدينة جاكرتا بجمهورية إندونيسيا، يرافقه الملحق الديني بسفارة المملكة سعد بن حسين النماسي؛ في إطار زيارته الحالية لإندونيسيا لرعاية مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية، في دورتها الـ 11 بمشاركة (18) دولة من آسيا والباسفيك، نيابة عن الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ.

وتجوّل فضيلته بالمسجد الذي يعد أكبر مسجد في جنوب شرق آسيا، ويتسع لأكثر من 200 ألف مصل، مستمعاً إلى شرح موجز عن المسجد ومرافقه، والذي جاءت فكرة بنائه بعد استقلال إندونيسيا عن هولندا عام 1949، حيث أراد الإندونيسيون حينها أن يشيّدوا مسجداً عظيماً يليق بسمعتهم كأكبر بلد إسلامي سكاناً بتعداد 240 مليون نسمة، لتُقام فيه الاحتفالات الرمضانية المميزة في إندونيسيا، إضافة إلى الإفطار وصلاة القيام، كما يصنف المسجد الثامن عالمياً، وتشير التقارير إلى أن بناء المسجد تطلب 14 عاماً (1961 ــ 1975).

جدير بالذكر أن هذه الزيارة تأتي بتوجيهات من الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ؛ في إطار رسالة الوزارة السامية في خدمة العمل الإسلامي، والمشاركة الفاعلة في المؤتمرات والملتقيات والمسابقات القرآنية العالمية التي تهدف إلى تبيان رسالة المملكة بمنهجها الوسطي والمعتدل، والوقوف على الجهود الكبيرة والمتواصلة التي تقدمها القيادة الرشيدة في خدمة الإسلام والمسلمين بالعالم.

وكيل

وكيل

وكيل

وكيل

وكيل

وكيل "الشؤون الإسلامية" يزور أكبر مسجد بجنوب شرق آسيا .. "الاستقلال"

عبدالله العنزي سبق 2019-03-17

زار وكيل وزارة الشؤون الإسلامية للدعوة والإرشاد المكلف الدكتور محمد بن عبدالعزيز العقيل؛ جامع الاستقلال بمدينة جاكرتا بجمهورية إندونيسيا، يرافقه الملحق الديني بسفارة المملكة سعد بن حسين النماسي؛ في إطار زيارته الحالية لإندونيسيا لرعاية مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية، في دورتها الـ 11 بمشاركة (18) دولة من آسيا والباسفيك، نيابة عن الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ.

وتجوّل فضيلته بالمسجد الذي يعد أكبر مسجد في جنوب شرق آسيا، ويتسع لأكثر من 200 ألف مصل، مستمعاً إلى شرح موجز عن المسجد ومرافقه، والذي جاءت فكرة بنائه بعد استقلال إندونيسيا عن هولندا عام 1949، حيث أراد الإندونيسيون حينها أن يشيّدوا مسجداً عظيماً يليق بسمعتهم كأكبر بلد إسلامي سكاناً بتعداد 240 مليون نسمة، لتُقام فيه الاحتفالات الرمضانية المميزة في إندونيسيا، إضافة إلى الإفطار وصلاة القيام، كما يصنف المسجد الثامن عالمياً، وتشير التقارير إلى أن بناء المسجد تطلب 14 عاماً (1961 ــ 1975).

جدير بالذكر أن هذه الزيارة تأتي بتوجيهات من الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ؛ في إطار رسالة الوزارة السامية في خدمة العمل الإسلامي، والمشاركة الفاعلة في المؤتمرات والملتقيات والمسابقات القرآنية العالمية التي تهدف إلى تبيان رسالة المملكة بمنهجها الوسطي والمعتدل، والوقوف على الجهود الكبيرة والمتواصلة التي تقدمها القيادة الرشيدة في خدمة الإسلام والمسلمين بالعالم.

17 مارس 2019 - 10 رجب 1440

12:05 PM


بُني بعد استقلال إندونيسيا عام 1949 ويتسع لأكثر من 200 ألف مصلٍّ

زار وكيل وزارة الشؤون الإسلامية للدعوة والإرشاد المكلف الدكتور محمد بن عبدالعزيز العقيل؛ جامع الاستقلال بمدينة جاكرتا بجمهورية إندونيسيا، يرافقه الملحق الديني بسفارة المملكة سعد بن حسين النماسي؛ في إطار زيارته الحالية لإندونيسيا لرعاية مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم والسنة النبوية، في دورتها الـ 11 بمشاركة (18) دولة من آسيا والباسفيك، نيابة عن الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ.

وتجوّل فضيلته بالمسجد الذي يعد أكبر مسجد في جنوب شرق آسيا، ويتسع لأكثر من 200 ألف مصل، مستمعاً إلى شرح موجز عن المسجد ومرافقه، والذي جاءت فكرة بنائه بعد استقلال إندونيسيا عن هولندا عام 1949، حيث أراد الإندونيسيون حينها أن يشيّدوا مسجداً عظيماً يليق بسمعتهم كأكبر بلد إسلامي سكاناً بتعداد 240 مليون نسمة، لتُقام فيه الاحتفالات الرمضانية المميزة في إندونيسيا، إضافة إلى الإفطار وصلاة القيام، كما يصنف المسجد الثامن عالمياً، وتشير التقارير إلى أن بناء المسجد تطلب 14 عاماً (1961 ــ 1975).

جدير بالذكر أن هذه الزيارة تأتي بتوجيهات من الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ؛ في إطار رسالة الوزارة السامية في خدمة العمل الإسلامي، والمشاركة الفاعلة في المؤتمرات والملتقيات والمسابقات القرآنية العالمية التي تهدف إلى تبيان رسالة المملكة بمنهجها الوسطي والمعتدل، والوقوف على الجهود الكبيرة والمتواصلة التي تقدمها القيادة الرشيدة في خدمة الإسلام والمسلمين بالعالم.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، وكيل "الشؤون الإسلامية" يزور أكبر مسجد بجنوب شرق آسيا .. "الاستقلال" ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

السابق إمارة عسير ترد على واقعة “شاعر كحلان”: كل محافظات المنطقة ومراكزها تلقى اهتمام الأمير
التالى "تعليم الليث" تحمِّل قادة المدارس المسؤولية عن انصراف الطلاب