أخبار عاجلة
88% خسارة... أرسنال ولعنة القميص الأزرق في 2018 -
ريال مدريد يراقب موهبة "سيتي" لخطفها -
ضغوط أميركية لاحتواء مغامرات ابن سلمان -

‏مستشار إعلامي: ‏هناك مسؤولون لديهم فوبيا من الظهور.. ومتحدثون رسميون غير مؤهلين

‏مستشار إعلامي: ‏هناك مسؤولون لديهم فوبيا من الظهور.. ومتحدثون رسميون غير مؤهلين
‏مستشار إعلامي: ‏هناك مسؤولون لديهم فوبيا من الظهور.. ومتحدثون رسميون غير مؤهلين

في حلقة ناقشت خبر "سبق" حول صدور توجيهات للجهات الحكومية بتوضيح كل ما يُنشر

‏مستشار إعلامي: ‏هناك مسؤولون لديهم فوبيا من الظهور.. ومتحدثون رسميون غير مؤهلين

اتهم المستشار الإعلامي‫ سلطان البازعي بعض المسؤولين بأن لديهم فوبيا من الظهور الإعلامي، وأن بعض المتحدثين الرسميين غير مؤهلين.. وطالب بالبحث عن الأشخاص القادرين على هذه المهمة، ممن لديهم مهارات التواصل الذاتية ونقل الرسائل.. مؤكدًا أن من حق المواطن علينا أن نقدم له المعلومة الحقيقية.

وفي التفاصيل، علق "البازعي" خلال برنامج يا هلا ‏ على خبر صحيفة "سبق" الذي تناولته الحلقة، حول صدور توجيهات عليا لجميع الجهات والمصالح الحكومية بالمبادرة فورًا بتوضيح كل ما يتم نشره عنها في حال كان يتنافى مع الحقيقة، وأن تقوم بالتوجه للجهات المعنية في حال تجاوزت وسائل الإعلام النقد البنَّاء والموضوعي؛ بهدف دحض نقل وتداول الشائعات.

وقال "البازعي" إن ‏البيروقراطية الحكومية وعدم القناعة من بعض الجهات بمهمة الإعلامي ورجل العلاقات العامة والمتحدث الرسمي يجعلانهم يوظفون في هذه الجهات غير المؤهلين لها، أو توظيف مؤهلين لكن عدم إعطائهم صلاحيات للتحرك.

وانتقد ‏المستشار الإعلامي ‫البازعي أن ‏بعض المتحدثين الرسميين غير مؤهل، أو غير مطلع على أغلب المعلومات، أو غير ممكَّن في الجهة الحكومية التي يمثلها، وهذا يؤثر على أدائه وظيفته. مبينًا ‏أن تويتر مهم، لكنه ليس القناة الإعلامية الوحيدة التي يجب على المتحدث الإعلامي التعاطي معها، ويجب أن يبني أي رأي يطرحه للإعلام على معلومة.

ولفت إلى أن هناك هوة بين الجهات الحكومية والمستفيدين منها، وهذا يثير سوء الفهم لخطوات هذه الأجهزة عند المواطن، وتسهم الصحافة والإعلام في بعض الأحيان في زيادته.

وأردف ‏المستشار البازعي: "أرجو ألا يكون همُّ الجهات الحكومية أن يجرجروا الناس للمحاكم.. يجب أن تقوم بعملها، وفي الوقت نفسه الاهتمام بتوصيل المعلومة الحقيقية بشكل واضح ودقيق للناس عن طريق وسائل الإعلام".

وشدد بأن الإعلام من أهم الأسلحة التي تُستخدم ضدنا الآن؛ لذلك لا يجب أن نكون عونًا على بلدنا اليوم في هذا الإطار.

وبدوره، أكد رئيس قسم الإعلام بجامعة الملك سعود، الدكتور ‏‫علي العنزي، أن ‏الأمر الملكي للجهات الحكومية بتوضيح الحقائق يمكِّن الإعلام من أن يقوم بدور مهم تجاه الكثير من القضايا، وتجاه الرأي العام. مشيرًا إلى أنه ‏‏بدون إعطاء إدارات العلاقات العامة صلاحيات من الإدارة العليا فلن تتمكن من أداء دورها، وأن الجهات الحكومية يجب أن تكون اليوم أكثر شفافية.

20 يناير 2018 - 3 جمادى الأول 1439 01:57 AM

في حلقة ناقشت خبر "سبق" حول صدور توجيهات للجهات الحكومية بتوضيح كل ما يُنشر

‏مستشار إعلامي: ‏هناك مسؤولون لديهم فوبيا من الظهور.. ومتحدثون رسميون غير مؤهلين

اتهم المستشار الإعلامي‫ سلطان البازعي بعض المسؤولين بأن لديهم فوبيا من الظهور الإعلامي، وأن بعض المتحدثين الرسميين غير مؤهلين.. وطالب بالبحث عن الأشخاص القادرين على هذه المهمة، ممن لديهم مهارات التواصل الذاتية ونقل الرسائل.. مؤكدًا أن من حق المواطن علينا أن نقدم له المعلومة الحقيقية.

وفي التفاصيل، علق "البازعي" خلال برنامج يا هلا ‏ على خبر صحيفة "سبق" الذي تناولته الحلقة، حول صدور توجيهات عليا لجميع الجهات والمصالح الحكومية بالمبادرة فورًا بتوضيح كل ما يتم نشره عنها في حال كان يتنافى مع الحقيقة، وأن تقوم بالتوجه للجهات المعنية في حال تجاوزت وسائل الإعلام النقد البنَّاء والموضوعي؛ بهدف دحض نقل وتداول الشائعات.

وقال "البازعي" إن ‏البيروقراطية الحكومية وعدم القناعة من بعض الجهات بمهمة الإعلامي ورجل العلاقات العامة والمتحدث الرسمي يجعلانهم يوظفون في هذه الجهات غير المؤهلين لها، أو توظيف مؤهلين لكن عدم إعطائهم صلاحيات للتحرك.

وانتقد ‏المستشار الإعلامي ‫البازعي أن ‏بعض المتحدثين الرسميين غير مؤهل، أو غير مطلع على أغلب المعلومات، أو غير ممكَّن في الجهة الحكومية التي يمثلها، وهذا يؤثر على أدائه وظيفته. مبينًا ‏أن تويتر مهم، لكنه ليس القناة الإعلامية الوحيدة التي يجب على المتحدث الإعلامي التعاطي معها، ويجب أن يبني أي رأي يطرحه للإعلام على معلومة.

ولفت إلى أن هناك هوة بين الجهات الحكومية والمستفيدين منها، وهذا يثير سوء الفهم لخطوات هذه الأجهزة عند المواطن، وتسهم الصحافة والإعلام في بعض الأحيان في زيادته.

وأردف ‏المستشار البازعي: "أرجو ألا يكون همُّ الجهات الحكومية أن يجرجروا الناس للمحاكم.. يجب أن تقوم بعملها، وفي الوقت نفسه الاهتمام بتوصيل المعلومة الحقيقية بشكل واضح ودقيق للناس عن طريق وسائل الإعلام".

وشدد بأن الإعلام من أهم الأسلحة التي تُستخدم ضدنا الآن؛ لذلك لا يجب أن نكون عونًا على بلدنا اليوم في هذا الإطار.

وبدوره، أكد رئيس قسم الإعلام بجامعة الملك سعود، الدكتور ‏‫علي العنزي، أن ‏الأمر الملكي للجهات الحكومية بتوضيح الحقائق يمكِّن الإعلام من أن يقوم بدور مهم تجاه الكثير من القضايا، وتجاه الرأي العام. مشيرًا إلى أنه ‏‏بدون إعطاء إدارات العلاقات العامة صلاحيات من الإدارة العليا فلن تتمكن من أداء دورها، وأن الجهات الحكومية يجب أن تكون اليوم أكثر شفافية.

شكرا لمتابعتكم خبر عن ‏مستشار إعلامي: ‏هناك مسؤولون لديهم فوبيا من الظهور.. ومتحدثون رسميون غير مؤهلين في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي صحيفة سبق الإلكترونية مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق مشاريع فول وتميس لمؤسسة التقاعد
التالى جامعة الإمام تطلق مسابقة "القيادة الآمنة" لنشر ثقافة السلامة المرورية