"لحاجة في نفس يعقوب"..!

"لحاجة في نفس يعقوب"..!
"لحاجة في نفس يعقوب"..!

بقلم: ڤيدا مشعور

رئيسة تحرير صحيفة "الصنارة"/ الناصرة

من أغرب ما سمعت! مع أنني كنت على علمٍ به.. وانتم أيضاً كنتم على علم، الأعداد الهائلة للأشخاص الذين فارقوا الحياة جراء وباء الكورونا: أكثر من مليونيّ انسان حول العالم وعدد مخيف من المصابين، أكثر من 120 مليون مريض.

لم تعد هناك كلمات لم يتم قولها أو آراء لم يتم طرحها أو تعليمات أو توجيهات من قبل وزارة الصحة والطواقم الطبية والمهنيين بخصوص عدم التسرع في فتح المرافق المختلفة إلى أن تتم السيطرة على هذا الوباء الخطير الذي أشهر أسحلته العديدة وأخذ يتحوّر من السلالة الأصلية إلى سلالات جديدة: بريطانية وجنوب-أفريقية وأمريكية واسترالية, والقادم أعظم.

المنطق يقول: لا تتسرعوا في الخروج من الإغلاق حتى لا يسرع الموت نحونا.

لكن من اغرب من الأغرب هو ان نتنياهو, وعلى الرغم من معارضة وزارة الصحة, أسرع في الإعلان عن فتح السماء للقادمين من الخارج الذين يحملون، حتماً، طفرات جديدة مختلفة.

يوم بعد غد الأحد هو يوم بداية الإعلان عن قيامة أخرى جديدة لوباء الكورونا, سوف يتحمل عقباها من سمح بهذا الكمّ من الانفتاح، نتنياهو وحكومته التي يرجو مؤيدوها أن تعيش طويلا ويفرحون لذلك، وكذلك أعضاء الكنيست الذين يخافون على مقاعدهم والوزراء الذين يخافون على حقائبهم الوزارية.

هذا هو دافع ومنطق الحكومة في إعادة فتح السماء، لحاجة في نفس يعقوب، رغم التقارير اليومية التي تكشف عن ارتفاع منحنى الوباء الى الأعلى يومياَ.

إنها أصوات الانتخابات التي تطالب بتجاهل الوباء الذي يحوم حولنا. وعلى هذا المبدأ تقرر الأحزاب الحاكمة سياسة الكورونا ومن يعارضها يتم تصنيفه مع ألد الأعداء.

في السياسة لا شيء يقف أمام إرادة أصحاب القرار من أجل أصوات أكثر في الصناديق..

أللا مستحيل يصبح مسموحاً.

لكن.. الوباء لم ينته بعد وما زال بيننا..!

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، "لحاجة في نفس يعقوب"..! ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : القدس

التالى اخبار فلسطين إدارة بايدن تخصص 100 مليون دولار لدعم الفلسطينيين