أخبار الكويت الان - احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية.. منجزات كبيرة تتحدث عن نفسها

أخبار الكويت الان - احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية.. منجزات كبيرة تتحدث عن نفسها
أخبار الكويت الان - احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية.. منجزات كبيرة تتحدث عن نفسها

الكويت - واستطاعت هذه السياسة النشطة أن تعزز من مكانة مملكة البحرين حيث تكثيف اللقاءات والاتصالات والزيارات لتدعيم العلاقات مع دول العالم سواء على المستوى الثنائي أو على المستوى الجماعي ومن ذلك الزيارات المتعددة لرئيس الوزراء الأمير خليفة بن سلمان وولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء الأمير سلمان بن حمد والوزراء وكبار المسؤولين والتي شملت العديد من الدول وفتحت آفاقا رحبة لتدعيم العلاقات الثنائية معها وتم خلالها توثيق التعاون مع هذه الدول وإبرام العديد من المعاهدات والاتفاقات التي تصب في خدمة المواطن البحريني.
كما كان بارزا الحضور البحريني في كافة المحافل الإقليمية والدولية والدفاع عن القضايا الوطنية والخليجية والعربية والإسلامية وفي مقدمة ذلك القضية الفلسطينية خاصة عقب التطور الأخير بشأن القرار الأمريكي حول القدس.
وقد استطاعت الدبلوماسية البحرينية تحقيق اختراقين في غاية الأهمية أولهما تعزيز الصورة الصحيحة لمملكة البحرين كبلد للتعايش والتسامح ونبذ العنف بالنظر إلى التحركات الكبيرة لتأكيد هوية البحرين كبوتقة تنصهر فيها كل أبناء الحضارات والثقافات.
وثانيهما الدعم الخليجي والعربي والإسلامي والدولي لمملكة البحرين في مواجهة التدخلات الخارجية التي لا تتوقف من جانب إيران سيما بعد أن ثبت تورط طهران في محاولات لزعزعة الأمن الداخلي بالمملكة والذي تبدى خلال القمم العربية والخليجية وغيرها التي شهدها عام 2017.
وكفل تزامن هذه النجاحات الداخلية وتوافقها مع التحركات الخارجية القوية لمملكة البحرين هذا الموقع الذي أضحت تحظى به سواء في محيطها الإقليمي أو العالمي.
ومن بين أكثر البراهين الدالة على ذلك: التقدير الدولي الواسع للمملكة (تقرير المملكة الحقوقي المقدم للأمم المتحدة بمبادرة منها في مارس وجائزة عيسى الإنسانية في يونيو) فضلا عن الاحتفاء بمبادراتها ومواقفها (تدشين مركز حمد للحوار بين الأديان في سبتمبر) والحضور والتواجد الدائم في المحافل التي تنظمها فوق أرضها (منتدى استثمر في البحرين في أكتوبر واختيار المنامة لاستضافة قمة ريادة الأعمال الذي تم بالأمم المتحدة في نوفمبر) وغيرها الكثير والكثير.
الأمن أولوية قصوى في مدركات القيادة لقد تبنت مملكة البحرين الخطط والمشروعات للتصدي للارهاب بكافة اشكاله حيث كانت مشاركة الملك حمد بن عيسى السامية في قمم الرياض الثلاث التي استهدفت بالأساس مكافحة "الإرهاب" ومصادر تمويله في النصف الأخير من شهر مايو 2017 بالإضافة الى المؤتمرات الدفاعية والأمنية التي تقام في مملكة البحرين ونجحت في تنظيمها وحققت افضل الأهداف وكذلك دعم الأجهزة الأمنية للقيام بدورها من خلال إمدادها بأحدث التقنيات المتطورة والتدريب المستمر وإيفاد البعثات وتنفيذ التمرينات الأمنية مع الدول الشقيقة والصديقة بغرض تبادل الخبرات في مجال مكافحة "الإرهاب" والمخدرات والجريمة وأيضا التعاون الأمني بين الأجهزة الأمنية بالبحرين والتي حقق نقلة نوعية عبر التنسيق وتنظيم التمارين المشتركة.
مواصلة العمل وفق خطط مدروسة تبرهن مواصلة البحرين الاحتفال بأعيادها الوطنية على أن المسيرة نحو الرخاء والازدهار لن تتوقف بمشيئة المولى عز وجل وأن المساعي والجهود التي قامت وتقوم بها الدولة بأجهزتها كافة لتحقيق ما يصبو إليه الشعب ستتكلل حاليا بمزيد من النجاحات وتبشر مستقبلا بمزيد من الإنجازات والمكتسبات لتضع أبناء هذا الوطن الكريم برجالاته وسواعده البناءة في مصاف أكثر الدول تقدما ورفعة.
الجدير بالذكر أن مملكة البحرين تسير وفق خطط استراتيجية مدروسة تمتد للمستقبل بعيد الأمد من خلال "رؤية البحرين 2030" والتي تضع توجهات ورؤى البحرين التنموية للمستقبل وفق خطة محكمة واستنادا إلى العدالة والتنافسية وتحقيق أكبر قدر من التنمية المتوافقة مع ما تشهده البلاد من تجربة ديمقراطية رائدة تعزز من خلالها مناخ الحرية والانفتاح والتطور والمواطنة وحقوق الإنسان حيث ازداد فيها نطاق التقدم والاصلاحات الى ما وراء حدود التوقع.
ففي مجال التنمية البشرية واصلت المملكة تنمية الإنسان باعتبار المواطن أولوية وطنية قصوى وباعتباره هدف التنمية الأول وغايتها عبر اعتماد خطط تنموية رائدة تضمنت مشروعات وبرامج هادفة في جميع المجالات (الصحة والتعليم والعمل وغيرها) وهو ما أكد عليه تقرير التنمية البشرية الصادر عن الأمم المتحدة والذي صنفت فيه المملكة ضمن مجموعة الدول ذات التنمية البشرية المرتفعة في دليل التنمية البشرية الذي يقيس معدل الإنجاز في الأبعاد الأساسية للتنمية البشرية والمتمثلة بالمستوى المعيشي اللائق والمعرفة والحياة المديدة.
وأبرز التقرير التطور التنموي الكبير الذي شهدته المملكة في مجالات التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.
ووفقا للمؤشرات فقد ارتفع متوسط نصيب الفرد من الدخل القومي الإجمالي وانخفضت معدلات الفقر إلى أدنى مستوياتها كما انخفض معدل البطالة بين الشباب إلى نسب هي الأدنى في العالم فيما ارتفع معدل محو الامية (المعرفة بالقراءة والكتابة) للبالغين من الجنسين.
وارتفعت نسبة الالتحاق بالتعليم العالي وتحسن المستوى الصحي وشهدت الدولة إنجازات كبيرة في مجال الإسكان الذي يقع في مقدمة خطط الأعمال والبرامج التنموية وذلك لأنه يمثل ملفا حيويا ورئيسيا ضمن مساعي البحرين لتوفير سبل الاستقرار والأمن الاجتماعي للمواطن واقتربت من تحقيق مشروع جلالة الملك الطموح ببناء 40 ألف وحدة سكنية تغطي الحاجات الإسكانية للمواطنين.
وقد نالت المملكة ثناء دوليا على جهودها وتبوأت المراكز الاولى عالميا في الحريات الاقتصادية وجذب الاستثمارات بحسب مؤشرات وتصنيفات الوكالات والهيئات الاقتصادية العالمية ومنها البنك الدولي ومؤسسة (هيرتدج فاونديشن) ففي تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2017: تكافؤ الفرص للجميع الصادر عن البنك الدولي والذي احتلت فيه المرتبة الثانية عربيا و63 عالميا من بين أكثر من 190 دولة.
كما حازت مملكة البحرين المرتبة الأولى إقليميا وخليجيا وال 18 عالميا في مؤشر الحرية الاقتصادية لعام 2016 الصادر عن مؤسسة هيريتيج الدولية بفضل ما تتمتع به من كفاءة تنظيمية وحرية مالية.
وفي مجال تنمية المرأة تخطت مملكة البحرين مرحلة التمكين للمرأة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وكسب الحقوق لتصل إلى مرحلة أكثر تقدما تكون فيها المرأة على قدم المساواة مع الرجل في ميادين العمل لتشكل جزءا أصيلاً من اعتبارات التنمية الشاملة ومحركا للاقتصاد الوطني بناء على عراقة مشاركتها الوطنية ونضج تجربتها وتميز عطائها.
إن الإنجازات الوطنية التي تحققت تحكي عن نفسها ويشهد بها المواطنون والمقيمون على هذه الأرض الطيبة وأقرت بها الدول والمنظمات والتقارير الدولية التي منحت البحرين مكانة عالمية ومنحت قادتها العديد من الجوائز تقديرا لإسهاماتهم في خدمة الوطن والأمة والإنسانية جميعا.
إن ما حققته البحرين على الصعيدين الداخلي والخارجي يعد بمثابة رسالة تؤكد أن المملكة تمضي بخطى ثابتة نحو التقدم والنهضة وذلك وفق استراتيجية واضحة يقودها باقتدار الملك حمد بن عيسى وبسواعد أبنائها الكرام. (النهاية) م م ج

مشاركة

شكرا لمتابعتكم خبر عن أخبار الكويت الان - احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية.. منجزات كبيرة تتحدث عن نفسها في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري وكالة الانباء الكويتية ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي وكالة الانباء الكويتية مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
التالى مدير (هيئة الرياضة) الكويتية يبحث مع مسؤولين مغربيين آليات تعزيز العلاقات الثنائية