أخبار عاجلة
الحكومة تنفى 7 شائعات أهمها «الخبز والوقود» -

اخبار الاردن (التجمع العربي لحظر الانتشار النووي) والعلاقة العضوية مع منتدى عمان الأمني

*اعداد: مركز دراسات الشرق الاوسط - لبنان

في منطقة تزخر بالأحداث الكبيرة وفي عالم يتميّز بالمتغيّرات التي تؤثر بشكل أو بأخر على منطقة الشرق الأوسط وعلى المنطقة العربية بشكل خاص يبذل المعهد العربي لدراسات الامن جهدا خاصا مساهمة في الجهود الأردنية والعربية لتكوين رؤية واضحة حول عدد من القضايا المفصلية التي تواجه الامة العربية.

ويشكل منتدى عمان الامني، وهو المنتدى السنوي الوحيد المتخصص في المنطقة، فرصة هامة لمناقشة قضايا الساعة المتعلقة بالامن الاقليمي وحظر إنتشار الأسلحة النووية وكافة صنوف أسلحة الدمار الشامل. وقد درجت العادة في ان يشارك بهذا المنتدى العديد من الشخصيات وممثلي المنظمات الدولية كالوكالة الدولية للطاقة الذرية والاتحاد الاوروبي ومجلس التعاون الخليجي وحلف شمال الاطلسي ، وشخصيات أجنبية تحتل في بلدانها مواقع اساسية في الإدارات ذات الصلة بمنع الإنتشار أو بالأمن النووي فضلاّ عن سفراء الدول العربية والأجنبية.

كما يشارك في المنتدى باحثون أردنيون وعرب يساهمون بعرض القضايا العربية ذات الصلة ويقدمون رؤيتهم لما يجب أن تسير عليه الأمور لتحقيق عالم خال من مخاطر استخدام اسلحة الدمار الشامل ولجعل منطقة الشرق الأوسط منطقة خالية من هذه الأسلحة وفي مقدمها الأسلحة النووية.

لقد تطور مفهوم الأمن مع السنوات إذ طرأت تحديات جديدة مع الخوف من وصول مواد خطرة إلى أيدي أشخاص، غير مرخص لهم تداول هذه المواد، ومن ثم استخدامها وإلحاق الضرر بالبيئة وبالإنسان على حد سواء بغية زعزعة المجتمع وتقويض النظم السائدة في مختلف الدول.

ومن هنا تكثفت الجهود الدولية لإعطاء موضوع الأمن النووي مفهوماً جديداً يتعلق بالحفاظ على المواد النووية والإشعاعية وبحراستها حتى لا تقع بأيدي من يسيء استعمالها أو تضيع ملحقة أضراراّ بالبيئة والإنسان على السواء.

وقد أولى المعهد العربي لدراسات الأمن موضوع أمن المواد النووية وبقية المواد الخطرة إهتماماً يتناسب مع الإهتمام العربي والدولي به وذلك عبر المنتديات التي عقدت سنوياً والتي ما زالت تعقد في الجامعة الأردنية بتنظيم من المعهد وبدعم أكيد من الجامعة ومن جهات أخرى.

ولا يشذ المنتدى الذي يعقد هذا العام عن المنتديات السابقة حيث يشارك فيه عدد من المحاضرين العرب والأجانب من ذوي الإختصاص والذين يؤثرون في المناقشات الدولية للمواضيع ذات الصلة بعدم الإنتشار وبالأمن النووي.

كما يتطرق المنتدى لقضايا عربية أساسية لا سيما قضية جعل الشرق الأوسط منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل بالإضافة إلى موضوع الوقود النووي للمفاعلات العاملة في الدول العربية وذلك بعد الإتفاق النووي بين إيران والدول الست والذي أباح تخصيب اليورانيوم حتى اربعة بالمئة.

تحتاج المنظمات الدولية والحكومية والدول ذات الإهتمام بالقضايا العالمية الكبرى، لدراسات وتقارير تعدها مراكز بحثية واستراتيجية ذات خبرة في مواضيع محدّدة.

وقد لمس المركز العربي لدراسات الأمن ومراكز عربية أخرى هذه الحاجة وبدأوا نقاشاً عن كيفية التكاتف والتعاون فيما بينها لتقديم هذه التقارير للجهات العربية ذات الصلة في الدول العربية وفي منظومة العمل العربي المشترك. ونتيجة لهذا النقاش قد تاسس التجمع العربي لعدم الإنتشار (الكونسورتيوم العربي) والذي يضم إلى المعهد العربي لدراسات الأمن، مراكز بحثية واستراتيجية من عدد من الدول العربية بما فيها دول الخليج العربي والمغرب العربي ودول الشرق العربي أيضاً.

وقد نظّم التجمع العربي عدة منتديات ومؤتمرات في عمان والقاهرة ، منفرداً أو بالتعاون مع الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، حيث نوقشت خلالها قضايا تقع ضمن التوجهات العربية لا سيما بناء منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط بالإضافة إلى إعداد جيل جديد من الشباب قادر على متابعة هذه القضايا في الجامعات أو في مراكز عملهم لا سيما في المحافل الدولية والدبلوماسية.

وقد اعتمد هذا الأسلوب في تكليف مراكز بحثية إعداد تقارير ودراسات تحتاجها، منظمات دولية كالوكالة الدولية للطاقة الذرية ودول اوروبية والولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي.

وقد عمد هذا الأخير على سبيل المثال إلى تكليف ثلاثة مراكز أوروبية، ألّفت فيما بينها تجمعا اوروبيا للامن وحظر الانتشار النووي (الكونسورتيوم الاوروبي)، إعداد دراسات وتنظيم مؤتمرات يشارك فيها العديد من دول العالم ودول الشرق الأوسط وتقديم تقارير عن هذه المؤتمرات والتوصيات التي نتجت عن المناقشات في المؤتمر وعن دراسات الباحثين في المراكز المكونة للكونسورتيوم.

ويجهد التجمع العربي لمراكز البحث، رغم حداثة تأسيسه، للقيام بما هو مطلوب لرفد المؤسسات العربية بما يساعد على توضيح وتوحيد الرؤية والدفاع عنها في المحافل الدولية لا سيما في مؤتمرات مراجعة معاهدة عدم الإنتشار والإجتماعات التحضيرية لها. وسيكون هذا التجمع على استعداد للقيام باي دراسات تحتاجها منظومة العمل العربي المشترك أو الدول العربية في الميادين ذات الاهتمام المشترك.


شكرا لمتابعتكم خبر عن اخبار الاردن (التجمع العربي لحظر الانتشار النووي) والعلاقة العضوية مع منتدى عمان الأمني في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الرائ الاردنيه ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الرائ الاردنيه مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق اخبار الاردن حملة لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي
التالى اخبار الاردن الصايغ: قانون الملكية العقارية في مراحله التشريعية