أخبار عاجلة
استشهاد طيارين اثنين من الإمارات باليمن -
ضبط خلاط ازفلتي يشكل ضررا .... -
وام: استشهاد طيارين من القوات .... -

همام البطوش يعلق بين الصخور 3 أيام وصبره صرخاته ينقذانه من الموت بلواء المزار الجنوبي

همام البطوش يعلق بين الصخور 3 أيام وصبره صرخاته ينقذانه من الموت بلواء المزار الجنوبي
همام البطوش يعلق بين الصخور 3 أيام وصبره صرخاته ينقذانه من الموت بلواء المزار الجنوبي
This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News

السبت 14 أكتوبر 2017 12:15 صباحاً

الوقائع الإخبارية : بعد أن قضى ثلاثة أيام وحيدا في منطقة صخرية بين الجبال؛ خالية من البشر والشجر، نجا الفتى همام البطوش البالغ من العمر 18 عاما، الذي يقطن في بلدة الطيبة بلواء المزار الجنوبي بمحافظة الكرك بأعجوبة من الموت.

همام الذي يئس من كل شيء، إلا من رحمة الله وقدرته على إنقاذه، فقد إمكانية عودته سالما إلى أهله بعد أن سقط بمقطع صخري عميق، ولم يكن بقدوره العودة أو متابعة السير، لأنه حتما سيلقى حتفه في الحالتين.

وبحسب والده صالح البطوش، فإن ابنه همام، كان غادر بلدته الطيبة، التي تقع في منطقة جبلية للحاق بأعمامه وأقاربه الذين ذهبوا للصيد نهاية الأسبوع الماضي، إلى منطقة سيل الحسا، حيث اعتادوا الذهاب هناك مع نهاية كل أسبوع"، لكن ابني خرج وحيدا للحاق بهم، إلا أنه أخطأ الاتجاه، ليذهب إلى منطقة صخرية ووعرة هي سيل "جديرة" الواقع غربي البلدة بمسافة طويلة".

ويبين والده أنهم وبعد غيابه عن المنزل وعدم لحاقه بأقاربه بدأت عملية البحث عنه لفترة طويلة دون جدوى، لأنهم كانوا يبحثون عنه بمنطقة غير تلك التي سقط فيها، حيث قضى ثلاثة أيام، بعد أن عثر عليه صيادون من منطقة أخرى من الكرك وكان في حالة صعبة بسبب مرور هذه الفترة عليه بدون ماء أو طعام أو نوم حتى لخوفه من السقوط بأسفل الوادي السحيق.
وقال الفتى همام "إنني وأثناء سيري للحاق بأعمامي وأقاربي الذين ذهبوا للصيد انزلقت قدمي وتعثرت بالصخور وسقطت لمسافة طويلة من أعلى الجيل الصخري، الى منتصفه وبمنطقة يصعب العودة منها أو متابعة السير".

وأشار إلى أنه مع قدوم الليل سريعا وعدم وجود أي شيء معه من ماء أو طعام، ولا يلحظ أية مساعدة له، لعدم وجود مواطنين بالمنطقة التي تعتبر منطقة صعبة وبعيدة عن سير الصيادين أو الرعاة، خارت قواه وأصبح لا يقوى على الحركة، إلا انه لم يفقد أمله بالنجاة.

واعتبر أن ما حدث هي تجربة صعبة ولا يتمنى أن يعيشها شاب آخر، إلا أنها زادته صلابة وقوة في لحظات عاشها اعتبرها خطيرة وعصيبة.

وأضاف همام أنه وخلال هذه الفترة الطويلة كان يصرخ طوال الوقت، لعل أحد الأشخاص المارين بالمنطقة يسمع صوته وينقذه، مشيرا إلى أنه رغم وضعه الصعب كان لديه الأمل، بأنه سيتم إنقاذه والعودة للحياة مجددا رغما من عدم وجود أية فرصة للنجاة بمثل هذه الظروف التي تعني الموت الأكيد.

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

صرخات الشاب البطوش وصلت في اليوم الثالث عصرا، إلى مسامع أحد الصيادين، وهو محمد القطاونة الذي يقطن ببلدة المزار الجنوبي، والذي يذهب مع أصدقائه للصيد بالمنطقة التي سقط بالقرب منها الشاب.

وقال القطاونة إنه سمع صوت صراخ من أحد الأشخاص بطلب نجدة من إنسان، وبعد البحث والتدقيق مطولا وجدت شابا معلقا بمقطع صخري في منطقة يصعب الوصول إليها، وكان ملتصقا بها بشكل غريب، حيث طلبت المساعدة من أصدقائي والدفاع المدني، ليحضروا إلى المنطقة وصعدوا إليها، حيث تم إنقاذ الشاب البطوش وإعادته إلى أسرته سالما معافى بدون أية إصابات، واصفا حالته العامة بالصعبة لأنه كان على وشك السقوط لو بقي لأكثر من يوم آخر بدون ماء أو طعام أو راحة.

من جهته، قال مدير الدفاع المدني في الكرك العقيد نايف النوايسة، إن المديرية تابعت الحادثة بعد إبلاغها من صيادين عن وجود شاب معلقا بين الصخور، ومباشرة قامت كوادر الدفاع المدني بالذهاب إلى المنطقة، وبجهود مشتركة بين الدفاع المدني والصيادين هناك، تم انتشال الشاب وإنقاذه بواسطة حبال دون أن يحصل له أي أذى.

بدوره، قال والد الشاب البطوش إنه تم إنقاذ ابنه بواسطة حبل من أعلى الجبل من قبل الشبان الذين عثروا عليه وبمساعدة الدفاع المدني والشرطة الذين وفروا كل الإمكانيات لإنقاذه.

وأضاف، أنه لولا إرادة الله وهذه الجهود الخيرة من الجميع لما استطاع ابني أن يعود إلى منزله الذي غاب عنه لثلاثة أيام، كانت صعبة على جميع أفراد الأسرة.

وتابع أن ابنه كان سليما ومعافى وأصر أن يمشي على قدميه فور إنقاذه، لكننا ذهبنا به إلى المستشفى لإسعافه، حيث أجريت له فحوصات ولم يكن يعاني سوى من الجفاف نتيجة بقائه لفترة طويلة دون مياه وطعام.

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

شكرا لمتابعتكم خبر عن همام البطوش يعلق بين الصخور 3 أيام وصبره صرخاته ينقذانه من الموت بلواء المزار الجنوبي في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الوقائع الاخباريه ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الوقائع الاخباريه مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق اخبار الاردن إغلاق مطعم في مأدبا
التالى اخبار الاردن الحواتمة: لا نستجدي أحداً بل واجبٌ العالم أن يدعم الأردن