أخبار عاجلة
اليوم الوطني السعودي -
صلاح ومحرز.. ثلاثية تعيد البسمة -

ضباط وموظفون: شكراً سلطان.. العيد صار عيدين

ضباط وموظفون: شكراً سلطان.. العيد صار عيدين
ضباط وموظفون: شكراً سلطان.. العيد صار عيدين

الشارقة: محمود محسن


ثمَّن عدد من الضباط وصف ضباط وموظفي القيادة العامة بشرطة الشارقة، مكرمة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والمتمثلة في توفير التأمين الصحي لجميع العاملين بشرطة الشارقة على الملاكين الاتحادي والمحلي من مواطنين وغير مواطنين كأول قيادة على مستوى وزارة الداخلية، معربين عن امتنانهم وشكرهم لصاحب السمو عن المبادرة التي أتت في رحاب أيام مباركة ليكونوا أوائل المحتفلين قبل دخول عيد الأضحى المبارك، كونها من الخدمات المهمة والتي لا غنى عنها في ظل ارتفاع أسعار العلاج الطبي على مستوى الدولة، كما ثمنوا دعم ومساندة اللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة، ومتابعته لضمان توفير الرضا الوظيفي للعاملين في القطاع الشرطي.


لمست حاجة الموظفين


من جهته أكد المقدم جاسم بن طليعة، رئيس قسم أمن القيادة والانضباط، أن مكرمة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، هي واحدة من فيض المبادرات الخيرة والإنسانية التي يزفها سموه للموظفين العاملين بحكومة الشارقة، كما أن تلك المبادرات الطيبة ليست بالغريبة عن صاحب السمو حاكم الشارقة، فأبناء الإمارة من المواطنين والمقيمين اعتادوا على تلقي المكرمات الثمينة ذات الأثر الطيب على نفوسهم، خاصة وأن سموه دائماً ما يتلمس حاجة الموظفين ويعمل في صمت حتى يحقق لهم أعلى مستويات العيش الكريم ورغد الحياة من خلال مبادرات تلو الأخرى يعجز اللسان عن وصفها وشكرها.
وبيَّن أن توفير التأمين الصحي لدى الموظفين، هي نقلة نوعية تعزز من أهمية التأمين لدى المواطنين والمقيمين، وثقافة التأمين الصحي لديهم، خاصة أن قيمة الرعاية الصحية ومكانتها من ضروريات الحياة مثل المأكل والمشرب خاصة للأسر متعددة الأبناء، كما أنه حاجة لدى شريحة كبيرة من الموظفين والقرار جاء في وقته، كما أنه سيغني البعض عن السفر والعلاج في الخارج، وتوفير تكاليف العلاج التي أصبحت تشغل بال الكثير من الموظفين لارتفاع أسعارها، مشيداً بدور اللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة لتبنيه الخطط والمنهجيات التي بدورها تنعكس بالصورة الإيجابية على القيادة والعاملين بها.


طمأنة النفوس


وثمَّن المساعد أول عبد اللطيف مصطفى القاضي، مكرمة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، معرباً عن سعادته بالقرار وما سيتبعه من منافع لكافة العاملين في القطاع الشرطي في الإمارة.
وأكد أن تلك الخطوة دلت على مدى اهتمام سموه على تحقيق الاستقرار النفسي والمهني للعاملين وأبنائهم وحرصه على توفير الرعاية الكاملة للموظفين بما يسهم في نجاحهم في عملهم، مشيداً بدور اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، على متابعته الدائمة وإصراره على تحقيق هذه الخدمة للعاملين كافة وأبنائهم، خاصة وأنه كان مطلباً جماعياً للجميع، وجاء بمثابة سكينة على نفوس الموظفين وكل مستفيد من هذا القرار.
وأكد القاضي أن المبادرة من شأنها تحقيق مبدأ الأمن والأمان للعاملين، وبث الطمأنينة في قلوبهم بعد ضمان وضع صحي يكفلهم وأبناءهم، خاصة بعد أن عانى الكثير منهم من أزمات ووعكات صحية أثقلت العبء عليهم، وعانوا على إثرها مالياً ونفسياً، ولكن بعد هذه المكرمة الخيرة والتي سيرى من بعدها الجميع النور، في ظل رعاية صاحب السمو حاكم الشارقة، صار الموظفون في القيادة من المواطنين والمقيمين على درجة عالية من الفخر والاعتزاز كونهم من أوائل الموظفين الشرطيين على مستوى وزارة الداخلية ممن طبق عليهم خدمة التأمين الصحي لهم ولأبنائهم.


ميلاد جديد


فيما قال العريف عبد الكريم أحمد عبد الله: المكرمة جاءت بمثابة يوم ميلاد جديد لجميع العاملين في القيادة العامة لشرطة الشارقة، فحملت البرد والسلام على أنفسنا وأثلجت صدورنا بما سيعود بالنفع علينا وخاصة على فلذات أكبادنا أبنائنا، فالتأمين الصحي هو ضمان للرعاية الصحية السليمة واستقرار يكفل للجميع لجميع الموظفين المواطنين والمقيمين الاطمئنان ويضمن حقوقهم الصحية المتميزة من خلال ما ستقدمه تلك الخدمة العلاجية لهم ولأبنائهم، فضلاً عن الأثر النفسي الكبير في نفوسهم بالسعادة والامتنان، ما سينعكس على الأداء المتميز للعاملين.
وأكد أن المكرمة نوعية وجاءت في الوقت المناسب، وإن دلت فإنها تدل على الاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بالعاملين وأبنائهم في قطاع الشرطة، خاصة بعد ما شهدته مختلف مستشفيات الدولة وعياداتها الحكومية والخاصة من ارتفاع في قيمة العلاج، مثمناً سعي صاحب السمو لتحقيق الاستقرار المعيشي والوظيفي لدى الموظفين من خلال تأمين أثمن ما يمكن تأمينه وهو التأمين الصحي لهم ولأبنائهم وضمان الرضا الوظيفي والأثر الإيجابي في مسيرة العمل وتميزهم والتفاني في العمل، مثمنا دور اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، وعمله على مدى عدة سنوات للوصول إلى هذه المكرمة وإدخال الفرحة والسعادة إلى قلوب الموظفين المواطنين والمقيمين.


تخفيف الأعباء


وأشاد العريف شهاب أحمد حسن بقرار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتوفير التأمين الصحي لموظفي شرطة الشارقة وأبنائهم، مؤكداً أن العديد من العاملين في القطاع الشرطي بالإمارة كانوا في انتظار هذا القرار لما له من طمأنينة وراحة ستؤثر بشكل إيجابي على حياتهم، لكون توفير التأمين الصحي نهاية لمعاناة الكثير من المواطنين والمقيمين في المستشفيات الحكومية والعيادات الخاصة، خاصة وأنه جاء ليخفف العبء على غير القادرين على تحمل نفقات العلاج والفحوصات الطبية وما تبعها من تكاليف مالية باهظة الثمن عجز الكثير عن سدها أو حتى تغطية جزء منها.
وقال إن المكرمة أتت لدعم موظفي القطاع الشرطي دون تمييز، وتأمينهم في حد ذاته هو إرساء لقواعد العيش الكريم للعاملين وأبنائهم، وخدمة مميزة تميز بها موظفو القطاع الشرطي على مستوى وزارة الداخلية، كما أن من شأنها إتاحة الفرصة لدى العاملين لغلق صفحة التفكير في تكاليف العلاج وأعبائه والتفرغ لإعطاء الأولوية لمسؤوليات أخرى، لافتاً إلى ما قدمه صاحب السمو من مكرمة عظيمة ستساهم بشكل كبير في التخفيف من التزامات الموظفين، وجعلهم يشعرون بالأمان والراحة النفسية والاستقرار الوظيفي، وهي نوع من التحفيز للاستبسال والعطاء في العمل، مثمناً دعم سموه المستمر ورعايته المتواصلة والدائمة لموظفي حكومة الشارقة.


المكرمة عرس للجميع


من جهته قال الرقيب أول نضال البوشي إن خبر توفير التأمين الصحي لموظفي قطاع الشرطة في إمارة الشارقة وأبنائهم، أحدث عُرسا غمر قلوب الموظفين في القيادة العامة لشرطة الشارقة بالفرحة، وأدخل السكينة على قلوبنا، ونيابة عن نفسي وعن زملائي نثمن اهتمام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتوفير العيش الكريم لمنتسبي قطاع الشرطة في الإمارة، وحرصه على تخفيف الأعباء المالية عنهم.
وقال إن تطبيق منظومة التأمين الصحي لدى للموظفين العاملين في قطاع الشرطة بالإمارة يعدّ أحد سبل الدعم والمساندة التي يوليها سموه للموظفين، وهي خطوة إيجابية ستعود بالنفع على الجمهور والمنشآت الصحية نفسها، سواء كانت حكومية أو خاصة، مثمناً رعاية اللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة وتبنيه لعدة خدمات لدعم الموظفين المواطنين والمقيمين في قطاع الشرطة بالإمارة.


العيد صار عيدين


وقال الرقيب صادق ناجي المنجي، في الحقيقة إن تزامن نبأ المكرمة مع حلول عيد الأضحى، جعل العيد عيدين، فالفرحة عمَّت أرجاء المكان وظلت وجوهنا وقلوبنا مبتهجة بما تلقيناه من مكرمة ثمينة نتوجه بها بأسمى أيات الشكر والامتنان لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على تلمسه حاجة القطاع الشرطي وتكرمه بتحقيق أمنيات طالما راودت أذهان جميع العاملين، وها هي إذ يتلمسها الجميع، ولا ننسى في هذه المبادرة، دعم اللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة، ووقوفه جنباً إلى جنب مع موظفي القيادة كافة لتأمين الرضا الوظيفي لهم ودعمهم على المثابرة والتفاني في العمل وتهيئة المناخ والبيئة الوظيفية المميزة.

شكرا لمتابعتكم خبر عن ضباط وموظفون: شكراً سلطان.. العيد صار عيدين في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الخليج مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
التالى رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس قيرغيزستان وملك ماليزيا