أخبار عاجلة

بالأرقام| انتعاشة كبرى للاقتصاد المصرى

بالأرقام| انتعاشة كبرى للاقتصاد المصرى
بالأرقام| انتعاشة كبرى للاقتصاد المصرى
This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News

الأحد 17 سبتمبر 2017 10:23 مساءً

شهدت جميع القطاعات الاقتصادية المصرية، نموًا ملحوظًا، خلال السنة المالية 2016- 2017، وذلك بدعم من الإصلاحات التى اتخذتها الحكومة.

وكشفت البيانات الاقتصادية المصرية للسنة المالية 2016-2017، أنه منذ قرار تحرير سعر صرف الجنيه فى نوفمبر 2016، راهنت الحكومة المصرية والمؤسسات المالية العالمية على قدرة مصر تجاوز آثار عملية التعويم، وإعادة الاقتصاد إلى مسار النمو من جديد، بسبب مجموعة من التحديات كان أبرزها ارتفاع عجز الموازنة والميزان التجارى والتراجع الحاد فى حجم الاحتياطيات النقدية.

وتلاشت هذه التحديات أمام المؤشرات الإيجابية التى استطاع الاقتصاد المصرى تحقيقها بنهاية العام المالى 2016/2017، بعد الإصلاحات التى قامت بها الحكومة وتمثلت فى خفض دعم الطاقة وتطبيق ضريبة القيمة المضافة إلى جانب الإجراءات التقشفية الصارمة.

واستطاعت مصر فى الربع الأخير من السنة المالية المنتهية، تخفيض حجم العجز التجارى بنسبة 50%، ليهبط بذلك العجز خلال عام بنسبة 8.4% إلى 35.4 مليار دولار مقارنة بالسنة المالية السابقة.

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

ورفعت الحكومة حجم الاحتياطى الأجنبى إلى 36.14 مليار دولار بنهاية أغسطس 2017 من نحو 19.6 مليار دولار سجلت قبل شهر من قرار تحرير سعر الصرف، لتمثل الاحتياطيات النقدية والتدفقات الاستثمارية الأجنبية شهادة ثقة للاقتصاد المصرى.

وانعكس نمو الاحتياطيات وتراجع العجز التجارى، بالتزامن مع التحسن فى أداء الناتج المحلى، على شهية المستثمر الأجنبى الذى ارتفعت قيمة تدفقاته إلى 13.3 مليار دولار، متجاوزة المستهدف عند 10 مليارات دولار ليرتفع بذلك صافى الاستثمار الأجنبى المباشر بنسبة 14.5 فى المئة إلى 7.9 مليارات دولار فى العام المالى 2016/2017.

واستطاعت عملية التعويم ورغم صعوبة الإجراءات التى رافقتها، أن تخفف من الضغط على القطاع المصرفى المصري، وكبحت الفجوة بين سعر الجنيه فى السوق الرسمى والسوق الموازي، مما ساهم فى جذب المزيد من تحويلات المصريين فى الخارج والتى ارتفعت قيمتها بنحو 1.8 مليار دولار فى يوليو الماضى لتتجاوز عتبة الـ 14.5 مليار دولار.

ولم تقتصر إيجابيات تحرير سعر صرف الجنيه فى مصر على الميزان التجارى والتدفقات الاستثمارية، بل شملت قطاع السياحة الذى استفاد من تحسن الظروف الأمنية وانخفاض قيمة الجنيه، ليرتفع بذلك عدد السياح القادمين إلى مصر بنسبة 54 % فى سبعة أشهر بإيرادات تجاوزت 3.5 مليار دولار، وبنسبة نمو بلغت 170 % على أساس سنوى.

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

شكرا لمتابعتكم خبر عن بالأرقام| انتعاشة كبرى للاقتصاد المصرى في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري مبتدا ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي مبتدا مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق عاجل| الإعدام لقتلة حارس محافظ البنك المركزى السابق
التالى صورة| «الداخلية» تنقذ قلب طفل