أخبار عاجلة

«أبوظبي العالمي» و«الاقتصادية» يقران الترخيص المزدوج

«أبوظبي العالمي» و«الاقتصادية» يقران الترخيص المزدوج
«أبوظبي العالمي» و«الاقتصادية» يقران الترخيص المزدوج

أبوظبي: «الخليج»

وقّع سوق أبوظبي العالمي ودائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي امس، اتفاقية تعاون مشترك بمقر السوق في أبوظبي تهدف إلى منح الشركات المسجلة في السوق والعاملة في جزيرة المارية تراخيص عمل مزدوجة ومعتمدة من الجانبين لممارسة أنشطتها داخل المنطقة المالية الحرة وعلى مستوى مدينة أبوظبي دون الحاجة لامتلاك مكتب جديد داخل المدينة، بما يتيح للشركات المستوفية لشروط الترخيص الصادرة عن سلطة التسجيل التابعة لسوق أبوظبي العالمي والدائرة العمل وفقاً للقوانين والأنظمة المعمول بها لدى الجهتين.
وتأتي هذه الاتفاقية التي وقعها كل من خليفة بن سالم المنصوري وكيل الدائرة وظاهر بن ظاهر المهيري، الرئيس التنفيذي لسلطة التسجيل في سوق أبوظبي العالمي، كخطوة مكملة لمذكرة التفاهم التي وقعها الطرفان عام 2015 لتسهيل أعمال الشركات المرخصة من جانب الدائرة والتي تقع مكاتبها في جزيرة المارية بأبوظبي، ووضع إطار عمل للتعاون والتنسيق حول تسجيل الشركات، ومنح التراخيص، والأمور التنظيمية، والسياسات ذات الصلة بالإضافة إلى تبادل الإحصاءات والمعلومات.
وتوسّع الاتفاقية الجديدة من نطاق المستفيدين من الترخيص المزدوج لتشمل الشركات المرخصة حالياً في أبوظبي وتلك المرخصة حديثاً في سوق أبوظبي العالمي تحت مظلة سلطة التسجيل ودائرة التنمية الاقتصادية، بما يتيح للشركات العمل بمفهوم الرخصتين والمكتب الواحد الواقع في جزيرة المارية.
وأكد خليفة بن سالم المنصوري وكيل الدائرة إن هذه الخطوة من شأنها أن تسهم في تعزيز تنافسية بيئة الأعمال في إمارة أبوظبي باعتبارها أحد أهم المحفزات التي تسهم في جذب المزيد من الاستثمارات إلى إمارة أبوظبي وتوسيع دائرة نشاط القطاع الخاص وتفعيل دوره في قيادة منظومة الاقتصاد المحلي للإمارة.
وقال خليفة بن سالم المنصوري أن تعزيز الشراكة والتعاون بين دائرة التنمية الاقتصادية وسوق أبوظبي العالمي من خلال منح الترخيص التجاري المزدوج للشركات المسجلة في السوق سينعكس ايجابا على بيئة الأعمال في إمارة أبوظبي ويسهم في الوقت ذاته في تعزيز تنافسية الإمارة في قطاع الأعمال.
وقال ظاهر بن ظاهر المهيري الرئيس التنفيذي لسلطة التسجيل في سوق أبوظبي العالمي، «هذه الاتفاقية تسهم في تعزيز مكانة أبوظبي كمركز ابتكاري وفعّال للأعمال والشركات المحلية والعالمية التي تتخذ من أبوظبي مقراً لعملياتها، معرباً عن شكره لدائرة التنمية الاقتصادية على التعاون المستمر مع سوق أبوظبي العالمي، ومؤكداً على التزام السوق بالعمل الوثيق مع كافة الأطراف الحكومية المعنية والشركاء لتلبية متطلبات نمو وازدهار مختلف قطاعات الأعمال في أبوظبي ودولة الإمارات». وأوضح المهيري بأن العمل بمفهوم الترخيص المزدوج يرسخ المزايا الجذابة التي يقدمها سوق أبوظبي العالمي كمركز مالي دولي يتيح إمكانية الوصول الاستراتيجي والتواصل الفعّال مع أسواق أبوظبي والدولة والمنطقة بشكل عام، والاقتصادات النامية في الهند وآسيا وإفريقيا.
يذكر أن سوق أبوظبي العالمي يعد منطقة مالية حرة تأسست بموجب قانون اتحادي، ويعد الهيئة التنظيمية للأعمال المقامة في جزيرة المارية الممتدة على مساحة إجمالية تبلغ 114 هكتاراً (1.14 كلم مربع). كما تعد سلطة التسجيل أحد السلطات المستقلة الثلاث لسوق أبوظبي العالمي، وهي تتولى مسؤولية تأسيس وتسجيل وترخيص كافة الكيانات القانونية للأعمال في جزيرة المارية، وتسجيل الرسوم وحصص الملكية العقارية.

شكرا لمتابعتكم خبر عن «أبوظبي العالمي» و«الاقتصادية» يقران الترخيص المزدوج في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري دار الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي دار الخليج مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق «صفقة مليارية» تنتشل الأسهم الأوروبية من أدنى مستوياتها
التالى «ظهور عالمي أوّل».. يؤكّد مكانة دبي بين الكبار