أحمد بن سعيد: مبادرات «دبي للسيليكون» تعزز دور التكنولوجيا في التنمية

أحمد بن سعيد: مبادرات «دبي للسيليكون» تعزز دور التكنولوجيا في التنمية
أحمد بن سعيد: مبادرات «دبي للسيليكون» تعزز دور التكنولوجيا في التنمية

دبي: «الخليج»
أعلن سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس سلطة واحة دبي للسيليكون، عن تحقيق الواحة خلال النصف الأول 2017 زيادة في الإيرادات بنسبة 5.4% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2016، فيما بلغت نسبة الأرباح 40% من اجمالي ايرادات الفترة.
وأضاف سموه أن النتائج تعكس النمو المتواصل في توسعات الشركات الدولية والإقليمية التي تتخذ من واحة دبي للسيليكون مقراً لأعمالها، والواحة مستمرة في كونها الوجهة الأمثل في جذب الاستثمارات الأجنبية، مشيراً إلى أن واحة دبي للسيليكون تعمل على الاستثمار في المزيد من المبادرات والخدمات الذكية التي ستعزز دور قطاع التكنولوجيا والابتكار في دعم مسيرة التنمية المستقبلية المستدامة في مدينة دبي ودولة الإمارات.

أكد سمو الشيخ أحمد بن سعيد أن قدرة واحة دبي للسيليكون على الاستمرار بالنمو وتحقيق الأرباح، تكمن في تقديم الخدمات والتسهيلات التي تلبي احتياجات عملائها بما يتماشى مع رؤيتها في تطوير مدينة حرة تكنولوجية متطورة تدعم استقطاب الشركات التكنولوجية العالمية حيث حققت خلال النصف الأول من العام الحالي زيادة في المساحات المؤجرة في مركز البيانات بلغت 23%، كما حققت زيادة في الإيرادات الخاصة برسوم الخدمات بلغت 28%، فيما بلغت الزيادة في ايرادات الخدمات المجتمعية 18% مقارنة بالأشهر الستة الأولى من عام 2016.
تضم قائمة الشركات في واحة دبي للسيليكون عدداً من الشركات الرائدة في السوق العالمي. وتتوزع الشركات التي تتخذ من واحة دبي للسيليكون مقراً لها بحسب البلدان ليكون 36% منها من منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا و25% من أوروبا، فيما كان نصيب آسيا ما نسبته 30% من الشركات، وتمثل الشركات من الأمريكيتين 7% من إجمالي شركات الواحة. ويختص 81% من الشركات العاملة في واحة دبي للسيليكون في مجال التكنولوجيا و19% في قطاعات الخدمات التجارية وقطاعات خدمية أخرى.
من جانبه أكد الدكتور محمد الزرعوني نائب الرئيس والرئيس التنفيذي في سلطة واحة دبي للسيليكون أن مشروع سيليكون بارك يعد أبرز المشاريع الكبرى في الواحة التي تجسد فكرة المدينة الذكية، ويعد المشروع المدينة الذكية النموذجية الأولى في دبي حيث سيعمل على سرعة وسهولة إنجاز الخدمات والمعاملات عبر مجموعة من التطبيقات الذكية المصممة لتتناسب مع احتياجات المتعاملين، التي تسعى لجعل الخدمات في متناول الجميع من خلال الأجهزة الذكية.
وقال الزرعوني إن مشروع «سيليكون بارك» الذي تنتهي أعماله الإنشائية في الربع الأول 2019، سيتضمن مساحات مكتبية تبلغ 71 ألف متر مربع، ومحال تجارية بمساحة 25 ألف متر مربع، وشققاً سكنية بمساحة 46 ألف متر مربع، وفندق راديسون ريد واحة دبي للسيليكون الذي يتكون من 112 غرفة فندقية و59 شقة مفروشة.
ونظراً للاهتمام الكبير بالمشروع من قبل الشركات والمؤسسات في الدولة، أعلنت الواحة عن بدء تأجير المساحات المكتبية ومرافق الترفيه في مشروع «سيليكون بارك» الذي يعد أول مدينة ذكية متكاملة قيد الإنشاء في واحة دبي للسيليكون.
وأوضح أن الواحة خصصت 100 مليون درهم لتوفير البنية التحتية التكنولوجية اللازمة والخدمات المرتبطة بها لمشروع سيليكون بارك الذي يعد أول مدينة ذكية متكاملة قيد الإنشاء في واحة دبي للسيليكون، تتضمن توفير خدمات ذكية في المشروع بهدف تعزيز مبادرات المدينة الذكية الرامية إلى جعل دبي المدينة الأذكى.
وأشار إلى أن واحة دبي للسيليكون تلعب دوراً متقدماً في التحول نحو الاقتصاد القائم على الابتكار، فهي بيئة مثالية متكاملة، ومركز حيوي للأعمال يجتذب الاستثمارات المباشرة إلى دبي ودولة الإمارات، حيث يبلغ عدد الشركات التي تتخذ من واحة دبي للسيليكون مقراً لها 2100 شركة وفقاً للنتائج المعلنة بنهاية الأشهر الستة الأولى من 2017.
وتواصل سلطة الواحة ومستثمرون خارجيون تطوير عدد من المشاريع بمساحة إجمالية تصل إلى 1.1 مليون متر مربع، تتضمن تنفيذ أكثر من 46 مشروعاً، فضلاً عن الانتهاء من الأعمال الإنشائية لعشرة مشاريع خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي بمساحة إجمالية بلغت 280 ألف متر مربع.
من جهة أخرى تتواصل الأعمال الإنشائية في مشروع مستشفى الدكتور سليمان فقيه والجامعة الطبية الذي تستضيفه واحة دبي للسيليكون حيث بلغت نسبة إنجاز الأعمال الإنشائية 40%.
734 شركة ناشئة في «ديتك»
يعمل مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال «ديتك» منذ إطلاقه عام 2015 على تقديم الدعم لرواد الأعمال في قطاع التكنولوجيا؛ حيث يوفر المركز لرواد الأعمال الناشئين فرصة تأسيس مشروعاتهم الخاصة.
ويركز «ديتك» على دعم أصحاب المواهب في مجال التكنولوجيا والاقتصاد الرقمي الإسلامي والمحتوى العربي. وحقق المركز نجاحات كبيرة تمثلت في جذب 734 شركة ناشئة من 69 دولة بنمو 13% مقارنة بنهاية عام 2016، كما حقق المركز نسبة زيادة في إيرادات التأجير بلغت 71%.
وتتوزع الشركات الناشئة التي تتخذ من «ديتك» مقراً لها بحسب البلدان، ليكون 32% من نصيب منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، و41% من آسيا، و15% من أوروبا و5% من الولايات المتحدة وكندا، إضافة إلى 5% من دول مجلس التعاون ، و2% من أستراليا.
ومع الإقبال المتزايد الذي شهده (ديتك) من رواد الأعمال خلال عامه الأول، قامت سلطة واحة دبي للسيليكون في 2016 بزيادة المساحات المخصصة لرواد الأعمال والشركات الناشئة.
الوحدات الصناعية الخفيفة
يعتبر مشروع الوحدات الصناعية الخفيفة أحد الاستثمارات الاستراتيجية للواحة الذي يسهم في تعزيز مكانتها كوجهة مفضلة للشركات الصناعية العالمية، خاصةً العاملة في مجال التصنيع والتجميع التكنولوجي.
وبلغ حجم المبلغ المخصص لمشروع الوحدات الصناعية الخفيفة، التي أعلنت واحة دبي للسيليكون الانتهاء من إنشاء المرحلة الخامسة منها في يناير 223 مليون درهم تقريباً. كما تم البدء في إنشاء المرحلة السادسة من الوحدات الصناعية الخفيفة البالغة مساحتها 18 ألف متر مربع بتكلفة إجمالية تبلغ 110 ملايين درهم، على أن يتم إنجاز المشروع بنهاية الربع الأول من عام 2019.

شكرا لمتابعتكم خبر عن أحمد بن سعيد: مبادرات «دبي للسيليكون» تعزز دور التكنولوجيا في التنمية في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري دار الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي دار الخليج مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
التالى الأردن يصعد 15 مركزًا في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2018