18 % نمواً في حجم التبادل التجاري بين الإمارات وصربيا 2017

18 % نمواً في حجم التبادل التجاري بين الإمارات وصربيا 2017
18 % نمواً في حجم التبادل التجاري بين الإمارات وصربيا 2017

دبي:»الخليج»

شاركت وزارة الاقتصاد ضمن وفد تجاري من الدولة في فعاليات الدورة ال62 من المعرض الدولي للتكنولوجيا والاختراعات التقنية في مدينة بلجراد عاصمة جمهورية صربيا، والممتد خلال الفترة من 21 حتى 25 مايو/‏ أيار الجاري. ترأس وفد الدولة جمعة الكيت، وكيل الوزارة المساعد لشؤون التجارة الخارجية، بحضور مبارك سعيد أحمد برشيد الظاهري، سفير الدولة لدى صربيا.
وقال الكيت إن حجم التبادل التجاري بين الجانبين يحقق نمواً ملموساً، بلغ 18% خلال عام 2017 حيث سجل في حدود 83 مليون دولار. وتابع أن تلك الأرقام مرشحة لمزيد من النمو خلال المرحلة المقبلة، خاصة مع زيادة الرحلات الجوية المباشرة بين الجانبين. وأشاد بنموذج التعاون المثمر في مجال النقل الجوي، وتيسير رحلات مباشرة إلى بلجراد لطيران الاتحاد، وفلاي دبي، ما يعزز من فرص التبادل السياحي،وتطوير مشروعات سياحية بين البلدين.
وشدد على حرص الوزارة على تعزيز تواجدها في مختلف المحافل الاقتصادية للشركاء التجاريين للدولة، لما لها من أثر مباشر في تعزيز الحوار القائم حول مجالات التعاون وتوثيق الروابط مع مجتمع الأعمال، وفتح قنوات تواصل مع المؤسسات والجهات في القطاعات ذات الاهتمام، ما ينعكس إيجاباً على مستوى العلاقات الاقتصادية والتجارية على المستوى الثنائي. وتابع أن المعرض الدولي للتقنيات المتقدمة في مدينة بلغراد يشكل منصة متميزة للتواصل على الصعيدين الحكومي والقطاع الخاص، وبحث فرص الشراكات الاقتصادية والتجارية، وسبل تعزيز التعاون التقني مع صربيا، فضلاً عن أنه يتيح المجال للتعرف إلى أحدث الممارسات والتقنيات التكنولوجية المتبعة في دول جنوب، وشرق أوروبا بشكل عام، حيث يشهد المعرض تواجد عدد واسع من العارضين من تلك الدول، فضلاً عن أن المعرض يشمل حلول وتقنيات تتعلق بمختلف القطاعات التنموية، خاصة في مجالات التقنيات الصناعية، والزراعية، وحلول إدارة ومعالجة المياه والطاقة، وهو ما ينسجم مع توجهات الدولة في تطوير قدراتها التكنولوجية .وخلال فعاليات المعرض قام نيناد بوبوفيتش، وزير الابتكارات والتنمية التقنية، بزيارة جناح الدولة والاطلاع على منتجات الشركات الإماراتية المشاركة في المعرض.
فيما شارك في جناح الدولة الذي نظمته الوزارة، عدد من كبار الشركات المتخصصة في الخدمات التكنولوجية والحلول التقنية المتقدمة، شملت مجموعة سيرتا للصيانة الإلكتروميكانيكية، وشركة الإمارات العالمية للكابلات والنظم، وشركة «اي ديل بي انترناشونال» مستشار إدارة الأعمال، وشركة «جندال سو جلف».

شكرا لمتابعتكم خبر عن 18 % نمواً في حجم التبادل التجاري بين الإمارات وصربيا 2017 في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري دار الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي دار الخليج مع اطيب التحيات.

Sponsored Links