"شقة للإيجار وشهرين مجاناً".. ملاك العقارات يقدمون عروضاً مغرية

"شقة للإيجار وشهرين مجاناً".. ملاك العقارات يقدمون عروضاً مغرية
"شقة للإيجار وشهرين مجاناً".. ملاك العقارات يقدمون عروضاً مغرية

عباس المغني

لأول مرة يقدم ملاك العقارات عروضاً مغرية للمستأجرين بهدف الحفاظ عليهم وعدم خروجهم في ظل الأوضاع الصعبة التي خلفتها جائحة فيروس كورونا "كوفيد 19" وتأثر سوق الإيجارات السكني والتجاري.

وخفض ملاك عقارات أسعار الإيجارات للمستأجرين، وبعضهم عرض الكهرباء مجاناً (دفع فاتورة الكهرباء عن المستأجرين)، وبعضهم وضع إعلاناً في وسائل التواصل الاجتماعي يقول "شقة للإيجار وشهرين مجاناً".

وقال رئيس جمعية العقاريين البحرينية عبدالكريم السادة: "الأوضاع الراهنة بسبب فيروس كورونا، تأثر العديد من المستأجرين خصوصاً غير البحرينيين، فبعضهم أخلى الشقق ليتكيف مع الظروف التي يعيشها".

وأضاف "من قبل كانت أربع أسر أجنبية تستأجر أربع شقق، اليوم بسبب الضغط وتأثرهم بالأوضاع، قاموا بترحيل أسرهم، وبقاء أرباب الأسر ليسكنوا في شقة واحدة بدلاً من أربع شقق...وهذا ما تسبب في زيادة المعروض من الشقق والوحدات السكنية وانخفاض الطلب".

وأكد أن كثيراً من الشقق فارغة، وبالتالي الملاك يقدمون عروضاً وخدمات لجذب المستأجرين والحفاظ عليهم.

وقال: "البعض يقوم بخفض أسعار الشقق أما بسبب قلة الطلب، أو بسبب تصحيح الأسعار في المناطق التي شهدت أسعاراً مبالغ فيها".

من جهته، قال الخبير العقاري سعد السهلي: "قلة الطلب وضعف التأجير، دفع الملاك للتفكير واختيار السبيل المناسب لاستقطاب المستأجرين، كتخفيض سعر الإيجار، تقديم نوع من التسهيلات، التساهل في الدفع وغيرها، الكل يبتكر طريقة للجذب عندما يزاد المعروض ويقل الطلب".

وأضاف "إن تأثر المستأجرين انعكس على سوق الإيجار، المستأجرون هم موظفون، وبعض الشركات قللت امتيازات المموظفين مثل بدل السكن وغيرها من علاوات، ومن ثم الموظف باعتباره مستأجراً شقة لأسرته، يبحث عن بدائل تتناسب مع التغيرات والمتسجدات، فيطلب من المالك تخفيض السعر أو إخلاء الشقة والذهاب لمكان آخر أقل تكلفة".

واستطرد "المالك عندما يجد المستأجرون يخلون الشقق وينتقلون لمكان آخر، فإنه يقدم لهم امتيازات مثل شهر مجاناً، أو خفض سعر الإيجار 25%، ومنحهم فترة سماح، حتى يستقر المستأجر".

وتابع "كان هناك مجمع سكني في سار يضم 45 فلة، إيجارها بين 1000 و1500 دينار، المستأجرون قالوا إن قدرتهم المالية لا تتحمل المزيد مع ارتفاع فاتورة الكهرباء، فعرض المالك عليهم أن يتحمل 60% من فاتورة الكهرباء، والآن المالك يدفع كامل الكهرباء عنهم بنسبة 100%، حتى يحافظ عليهم".

وذكر أن مالك عقارات كان يؤجر محلات تجارية بسعر 400 دينار شهرياً، المستأجرون أخطروا المالك بأنهم يريدون الخروج، فعرض عليهم تخفيض السعر إلى 200 دينار، قالوا لا نستطيع، فخفض المالك السعر إلى 150 ديناراً، ومع ذلك المستأجرون خرجوا، وقالوا لا نستطيع...أوضاعنا صعبة".

وعن توقعه لتحسن سوق الإيجارات، قال: "يعتمد هذا على إيجاد علاج لفيروس كورونا، فإذا استمرت الجائحة سيستمر الطلب في النزول وزيادة المعروض، والعكس صحيح".

وأضاف "هناك تبعات اقتصادية للجائحة حتى بعد انتهائها، هناك أناس عليهم تسديد قروض والتزامات، الأيام القادمة ستكشف أشياء كثيرة في السوق، نحتاج إلى فترة بعد كورونا حتى يعود الناس إلى طبيعتها".

وأكد أن العقار "يمرض ولايموت"، وسيعود إلى وضعه الطبيعي، لكن ليس بتلك السهولة وإنما سيحتاج إلى مدة، لأن السوق بحاجة إلى السيولة، وتحسين وضع الشركات لتدفع للموظفين، وهناك حاجة إلى قوانين وتسهيلات للمطورين والمستأجرين.

وأعرب عن شكره للحكومة على الإجراءات التي اتخذتها في معالجة تداعيات فيروس كورونا، وحماية الشركات والمواطنين والمقيمين.


نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، "شقة للإيجار وشهرين مجاناً".. ملاك العقارات يقدمون عروضاً مغرية ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : الوطن البحرنيه

السابق تراجع أسعار النفط اليوم
التالى "دبي للطيران" تطلب شراء 15 طائرة بوينغ 737 ماكس