أخبار عاجلة
ميلان وفياريال يسعيان لحسم التأهل -
قمة سعودية تجمع النصر والاتحاد اليوم -
اخبار رياضة محلية -
الزيات وعواد ضمن نخبة حكام آسيا لكرة اليد -
استدعاء 25 لاعباً لتشكيلة منتخب الصالات للكرة -
الأسبوع العاشر من دوري «المناصير» اليوم -
مفكرة 2017/11/23 -
خطة أمنية إسرائيلية واسعة لحماية المستوطنات -

اضطرابات في زيمبابوي والجيش يعلن الاستيلاء على السلطة

اضطرابات في زيمبابوي والجيش يعلن الاستيلاء على السلطة
اضطرابات في زيمبابوي والجيش يعلن الاستيلاء على السلطة
أكد جيش زيمبابوي، اليوم الأربعاء، استيلاءه على السلطة، في هجوم يستهدف "مجرمين" محيطين بالرئيس روبرت موغابي (93 عاما)، لكنه قال إن موغابي وأسرته بخير، من دون أن يكشف عن مكان وجوده.

وفي كلمة مقتضبة عبر التلفزيون الوطني الذي سيطر عليه جنود ليلا، تلا ضابط في جيش زيمبابوي، بياناً، مباشرة على الهواء، أكد فيه أنّ البلاد لا تشهد انقلاباً عسكرياً، وأنّ الرئيس روبرت موغابي وأسرته بخير، وما يقوم به الجيش هو مجرد "استهداف للمجرمين المحيطين" بالرئيس.

وقال الجنرال سيبوسيوي مويو، وقد جلس بجانبه ضابط آخر، إنّ "هذا ليس انقلاباً عسكرياً على الحكومة"، مضيفاً: "نود أن نطمئن الأمة إلى أنّ فخامة الرئيس (...) وأسرته بخير وأمان وسلامتهم محفوظة".

وأكد البيان العسكري أنّ ما يقوم به الجيش هو مجرد "استهداف للمجرمين المحيطين" بالرئيس الممسك بزمام السلطة منذ 37 عاماً، مشيراً إلى أنّه "حالما تُنجز مهمتنا نتوقع عودة الوضع إلى طبيعته".

وانتشر جنود في أنحاء العاصمة هاراري، وسيطروا على هيئة البث الرسمية "زد بي سي"، في الساعات الأولى من صباح اليوم، بعدما وجّه حزب "الاتحاد الوطني الأفريقي الزيمبابوي/الجبهة الوطنية" الحاكم الذي يتزعمه موغابي، اتهاماً لقائد الجيش بالخيانة، مما زاد من التكهنات بحدوث انقلاب على الرئيس.

وألقى الجيش القبض على وزير المالية إغناشيوس تشومبو الذي يُعد عضواً بارزاً في جناح بالحزب الحاكم يُعرف باسم "جي 40"، وتتزعمه غريس زوجة موغابي. وبعد 24 ساعة فقط من تهديد قائد القوات المسلحة، كونستانتينو تشيونغا، بالتدخل لإنهاء حملة تطهير ضد حلفائه في الحزب الحاكم، شاهد صحافي من "رويترز" حاملات جنود مصفحة على طرق رئيسية في العاصمة.

وطلب الجنود من السيارات المارة مواصلة السير. وبعد ذلك بساعتين، سيطر الجنود على مقر هيئة البث الرسمية "زد بي سي"، وهي ناطق رئيسي باسم موغابي، وأمروا العاملين فيها بالمغادرة.

وقال موظفان في الهيئة، وناشط في مجال حقوق الإنسان، إنّه جرى التعامل بخشونة مع العديد من العاملين في "زد بي سي". وبعد فترة قصيرة، قال شهود إنّ ثلاثة انفجارات هزت منطقة وسط عاصمة الدولة الواقعة في جنوب القارة الأفريقية.

غموض سياسي

ونصحت الولايات المتحدة وبريطانيا رعاياهما في زيمبابوي بالبقاء في منازلهم، بسبب "الغموض السياسي".

وقالت الولايات المتحدة، في بيان: "نحث الرعايا الأميركيين في زيمبابوي على الاحتماء بأماكنهم لحين إشعار آخر"، بينما قالت وزارة الخارجية البريطانية، في بيان: "نوصي الرعايا البريطانيين الموجودين حالياً في هاراري، بالبقاء آمنين في منازلهم أو في محلّ سكنهم لحين اتضاح الموقف".

والأوضاع في البلاد متوترة، منذ يوم الإثنين، عندما قال تشيونغا، قائد القوات المسلحة، إنّه مستعد "للتدخل" لإنهاء حملة تطهير ضد أنصار نائب الرئيس المقال، إمرسون منانغاغوا.

وكان منانغاغوا، وكنيته في أجهزة الأمن (ذا كروكودايل) أي "التمساح"، حتى شهور قليلة مضت، الأوفر حظاً لخلافة موغابي، لكن أطيح به قبل أسبوع، لتمهيد الطريق أمام زوجة موغابي البالغة من العمر 52 عاماً لخلافته.


(رويترز، فرانس برس)

شكرا لمتابعتكم خبر عن اضطرابات في زيمبابوي والجيش يعلن الاستيلاء على السلطة في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري العربى الجديد ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي العربى الجديد مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
السابق التلفزيونات اللبنانية مشغولة بحركة جسد الحريري
التالى العراق يحدّد موعد الانتخابات البرلمانية ويحظر مشاركة الأحزاب ذات الأجنحة المسلحة