العراق: حراك سياسي مدعوم إيرانيّاً لتأسيس مرجعية سنية بالبلاد

العراق: حراك سياسي مدعوم إيرانيّاً لتأسيس مرجعية سنية بالبلاد
العراق: حراك سياسي مدعوم إيرانيّاً لتأسيس مرجعية سنية بالبلاد
This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News
قال مسؤولون عراقيون في بغداد، اليوم الإثنين، إن ديوان الوقف السني بدأ حراكًا واسعًا بين الأوساط السياسية والدينية لتأسيس ما يشبه مرجعية دينية سنية؛ في محاولة منه لضرب مكانة "المجمع الفقهي العراقي"، الذي يتخذ من جامع الإمام أبو حنيفة النعمان في بغداد مقرًّا له، ويتمتع بثقل جيد داخل الشارع العراقي السني.

ويحظى رئيس الوقف السني في العراق، عبد اللطيف الهميم، بعلاقات جيدة مع إيران ومع زعامات مليشيات "الحشد الشعبي" في العراق، كما يحظى بعلاقة وثيقة مع نظام الأسد في دمشق، وهو ما يفسّر حدة الخلافات الكبيرة بينه وبين كيانات ومؤسسات دينية سنية في العراق.

وقال مسؤول حكومي عراقي لـ"العربي الجديد" إن "رئيس الديوان عبد اللطيف الهميم يسعى لتأسيس مجمع أو هيئة دينية سنية عليا لتكون بمثابة مرجع للعراقيين السنة"، مبينًا أن الخطوة موجّهة، بالدرجة الأولى، ضد كيانات سنية سياسية في العراق وخارجه، كما أنها بمثابة التفاف إيراني على دور المجمع الفقهي الحالي المتصاعد في الشارع العراقي، مؤكدًا أن "حراك الهميم يشاركه فيه رجال دين معروفون بقربهم من إيران، مثل الشيخ خالد الملا".

خلال ذلك، نقل موقع "الغد برس" الإخباري العراقي عن مصادر من داخل ديوان الوقف السني اليوم، تأكيدات بوجود اجتماعات سرية عقدت داخل الوقف، لترشيح مجموعة من رجال الدين بهدف اختيارهم ضمن الهيئة المؤسسة للمجمع الفقهي الجديد، وكشفت المصادر أنّ "الشيخ خالد الملا قد يكون من بين الشخصيات التي تدعم هذا المشروع".

"
أشخاص مرتبطون بحزب الدعوة تحديدًا، يعملون رجال دين ومسؤولين كبارًا في الوقف السني

"

وأضافت المصادر ذاتها أيضًا أنّ "الآونة الأخيرة شهدت خلافات عديدة تجذّرت في المؤسسة الدينية للوقف السني والمجمع الفقهي العراقي، مع محاولات الأخير العمل للإطاحة برئيس ديوان الوقف السني، والانصياع لتوجيهات أحزاب سياسية، على رأسها الحزب الإسلامي العراقي".

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

ويثير هذا التحرك مخاوف رجال دين مستقلين من وجود أحزاب سياسية تعمل على اختراق المؤسسة الدينية في الوقف السني، والسيطرة عليها من خلال دعم شخصيات معينة للوصول إلى رئاسة المجمع الفقهي الجديد والمرجعية السنية.

وقال الشيخ حازم المشهداني، وهو إمام أحد المساجد، لـ"العربي الجديد"، إنّه "من الواضح أن تلك التحركات نابعة من أجندة سياسية معينة، تسعى للسيطرة على الوقف السني وتسخيره لخدمتها"، مبينًا أنّ "هذه التحركات المتزامنة مع الاستعداد للانتخابات استطاعت أن تنفذ إلى الوقف بسبب الخلافات العميقة بين أعضائها مع المجمع الفقهي العراقي، ومع من يسمي نفسه بمفتي أهل السنة، وهو الشيخ مهدي الصميدعي، الذي منحه رئيس الوزراء السابق نوري المالكي هذا المنصب".

وأضاف أنّ "هناك أشخاصًا مرتبطين بحزب الدعوة (الذي يترأسه المالكي) تحديدًا، يعملون رجال دين ومسؤولين كبارًا في الوقف السني وفي هيئة إفتاء الصميدعي" وأنّ جهودهم في تمزيق صف الوقف السني واضحة وأتت أكلها، ومهدوا لهذه المرجعية الجديدة التي قد يعتلون منصتها قريبًا".

وأشار إلى أنّ "أغلب الأسماء المطروحة لهذه المهمة هي من الأشخاص المرتبطين بالأجندات السياسية؛ ما يعني أنّ هذه التحركات سياسية بحتة، وستنتهي بتمزيق البيت السني، وتصب في صالح الحزب الحاكم الداعم لهذه الجهود".

اقــرأ أيضاً
This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

شكرا لمتابعتكم خبر عن العراق: حراك سياسي مدعوم إيرانيّاً لتأسيس مرجعية سنية بالبلاد في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري العربى الجديد ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي العربى الجديد مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
التالى أقارب شهداء الجيش الوطني يشكون إهمالهم وتأخير رواتبهم ويهددون بالتصعيد