أخبار عاجلة
ويقولون إنهم لا يسيسون الحج! -
هل هنأت "اعتدال" بشار الأسد؟ -
... والدهس أيضاً درجات -
مستقبل الصراع الدولي على سورية -
التقارب التركي الإيراني يقلق إسرائيل -
ترامب وبيونغ يانغ -
رسالة فدوى.. كيف نمسح الأحمر بالأبيض -

حملات تجنيد قسري لأهالي الحسكة السورية والنازحين إليها

حملات تجنيد قسري لأهالي الحسكة السورية والنازحين إليها
حملات تجنيد قسري لأهالي الحسكة السورية والنازحين إليها
This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News

وقال الناشط السوري في الحسكة، محمد كمال، لـ"العربي الجديد"، إن "الاعتقالات الأخيرة للشبان تمت في مدن وبلدات الحسكة والقامشلي والمالكية ورأس العين وتل تمر وأبو رأسين والدرباسية وتل الصدق، وريف القحطانية، وتل أعور والقيروان".

وأوضح أنها تمت عن طريق "حملات دهم وتفتيش منتظمة للبيوت، وإقامة حواجز على الطرق الريفية والمفارق، وتسيير دوريات في الشوارع، وهي تستهدف الشبان بشكل أساسي بين 18 و35 سنة، لكن لدينا معلومات عن عمليات تجنيد تستهدف أطفالا وأشخاصا تجاوزوا الأربعين من عمرهم لتسخيرهم في خدمة القوات العسكرية".

وأوضح كمال، "في مناطق النظام يعيش الأهالي والشبان تحت وقع الخوف من الاعتقال والتجنيد الفجائي. شقيقاي فرا من مناطق النظام هرباً من الخدمة العسكرية، وهما اليوم مختبئان في إحدى قرى الحسكة خوفاً من التجنيد في صفوف (قسد)، وكذا نفس الحال لكثير من الأهالي. من يتم اقتياده للتجنيد لا يراه أهله لعدة أشهر، ولا يسمح لهم بالتواصل معه. يخضع لدورات في أحد معكسرات التجنيد ثم يرسل في أقرب فترة ممكنة إلى الجبهة".

وقال الناشط رودي الكردي، من مدينة الحسكة: "حسب مصادر مقربة من الإدارة الذاتية، فإن حملة التجنيد الأخيرة التي تتم تحت بند (الدفاع الذاتي في مقاطعة الجزيرة) ستشمل جميع الشبان الذين أتموا الثامنة عشرة من عمرهم، ومن مختلف المدن والمناطق، فضلا عن المقيمين في مقاطعة الجزيرة والنازحين إليها، ولن تستثني أحداً سواء كان من مواطني المقاطعة أو من خارجها".

This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

في المقابل، تعمل الإدارة الذاتية على إجراء تعديل في القوانين التي سنتها لتمنح من خلالها جميع المطلوبين للخدمة والذين بحوزتهم إقامات في تركيا أو في إقليم كردستان أو أي دول أوروبية أو عريبة، إمكانية تأجيل الخدمة سنة قابلة للتجديد عدة مرات بعد دفع رسم 200 دولار.

وأشار الكردي إلى أن "الشرطة العسكرية التابعة للإدارة الذاتية اعتقلت أخيرا وللمرة الأولى شبانا من عرب الغمر، إذ اقتادت مجموعة من قرية تل أعور، مطلوبين للخدمة العسكرية في مناطق شمال شرق سورية، وزجت بهم في معسكرات التجنيد الإجباري".

وأكد أحمد الصالح، وهو أحد أهالي الحسكة ومن عرب الغمر، أن "الإدارة الكردية بدأت بتجنيد شبان عرب الغمر قبيل بدء معركة الرقة، رغم عدم إعلانها عن الأمر. كثير من الشبان تم اعتقالهم من المساجد والأسواق قسراً، ومن رفض تم تهديده بالسلاح والضرب، معظمهم لا يزال في معسكرات التجنيد ولم يستطع التواصل مع ذويه، عرفنا أن العديد من الشبان العرب في (قسد) يمنحون ألقاباً كردية لطمس هوياتهم".

وقال الصالح "عرب الغمر ضحية كالعادة، في السابق استخدمهم النظام لخلق وجود عربي في مناطق الأكراد بعد أن أغرقت أراضيهم وممتلكاتهم ببحيرة الفرات، واليوم يستخدم شبابهم للتجنيد والقتال لصالح قوات كردية".

اقــرأ أيضاً
This article was written by the editors of the source and does not reflect at all the view of our site Hamrin News, but was quoted as it is from the source. Continue reading and you will find the source link at the end of the news

شكرا لمتابعتكم خبر عن حملات تجنيد قسري لأهالي الحسكة السورية والنازحين إليها في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري العربى الجديد ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي العربى الجديد مع اطيب التحيات.

Sponsored Links
التالى "متحف سكان أميركا الأصليين": ثقافات أصحاب الأرض