سابقة علمية.. إنتاج أجنة دون الحاجة لنطاف أو بويضات أو رحم

فيما يمكن اعتباره ثورة في عالم زراعة الأعضاء، تمكن الباحثون من إنتاج أجنة فئران اصطناعية من الخلايا الجذعية، ما أدى إلى إزالة الحاجة إلى الحيوانات المنوية والبويضات وحتى الرحم.

وتمكن الباحثون في معهد «وايزمان» للعلوم، من التوصل للنتائج بالاعتماد على أمرين؛ الأول يكمن بإعادة برمجة الخلايا الجذعية ما يسهل عملية تمييزها عن غيرها من الخلايا، والثاني ركز على تطوير جهاز يمكن الأجنة من النمو خارج الرحم. ومن خلال الجمع بين التقنيتين، تمكن الفريق من تطوير بعض أجنة الفئران الاصطناعية في خطوة تُعد الأكثر تقدمًا حتى الآن. الخلايا الجذعية التي تم تمييزها عن غيرها كانت محفوظة لعدة سنوات قبل ذلك، وتم تقسيمها إلى ثلاث مجموعات من شأنها أن تلعب أدوارًا رئيسة في تطور الجنين.

احتوت إحدى المجموعات على خلايا يمكن أن تتطور إلى أعضاء جنينية، وعولج الاثنان الآخران بجينات لأنسجة خارج الجنين، بحيث كانت المشيمة لمجموعة، والكيس المحي للمجموعة الأخرى.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، سابقة علمية.. إنتاج أجنة دون الحاجة لنطاف أو بويضات أو رحم ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه الايام

السابق أغلى الأفلام الأمريكية في ورطة كبيرة
التالى مصر.. قرار نهائي حول الشبهة الجنائية بوفاة وائل الإبراشي