وطأة الموجة الثانية لـ"كورونا".. إيران تواجه نقصاً حاداً في الأطقم الطبية

وطأة الموجة الثانية لـ"كورونا".. إيران تواجه نقصاً حاداً في الأطقم الطبية
وطأة الموجة الثانية لـ"كورونا".. إيران تواجه نقصاً حاداً في الأطقم الطبية

إصابة 172 مسعفًا في مستشفى واحد

وطأة الموجة الثانية لـ

كشف رضا جليلي خشنود المسؤول الكبير من مجموعة العمل المكلفة بمكافحة فيروس كورونا في طهران، اليوم (الخميس)، أن المستشفيات الإيرانية تواجه نقصًا حادًا في الأطقم الطبية والأسرة، حيث يكافح البلد موجة ثانية قوية من جائحة كوفيد-19.

وأوضح "خشنود"، الذي أصيب هو نفسه بالفيروس، أن 172 من أفراد الأطقم الطبية في مستشفى واحد هو مستشفى الشهداء في طهران، حيث أصيبوا بالعدوى أو يرعون مصابين من أفراد أسرهم.

وأضاف أن الموجة الثانية من العدوى ظهرت في مطلع يونيو (حزيران) الماضي وتبين أنها أخطر من الأولى، وفقاً لـ"رويترز".

وبدأت إيران، البلد الأكثر تضررًا من الجائحة في الشرق الأوسط، تخفيف إجراءات العزل العام في منتصف أبريل (نيسان).

فيروس كورونا الجديد

وطأة الموجة الثانية لـ"كورونا".. إيران تواجه نقصاً حاداً في الأطقم الطبية

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2020-07-16

كشف رضا جليلي خشنود المسؤول الكبير من مجموعة العمل المكلفة بمكافحة فيروس كورونا في طهران، اليوم (الخميس)، أن المستشفيات الإيرانية تواجه نقصًا حادًا في الأطقم الطبية والأسرة، حيث يكافح البلد موجة ثانية قوية من جائحة كوفيد-19.

وأوضح "خشنود"، الذي أصيب هو نفسه بالفيروس، أن 172 من أفراد الأطقم الطبية في مستشفى واحد هو مستشفى الشهداء في طهران، حيث أصيبوا بالعدوى أو يرعون مصابين من أفراد أسرهم.

وأضاف أن الموجة الثانية من العدوى ظهرت في مطلع يونيو (حزيران) الماضي وتبين أنها أخطر من الأولى، وفقاً لـ"رويترز".

وبدأت إيران، البلد الأكثر تضررًا من الجائحة في الشرق الأوسط، تخفيف إجراءات العزل العام في منتصف أبريل (نيسان).

16 يوليو 2020 - 25 ذو القعدة 1441

06:21 PM


إصابة 172 مسعفًا في مستشفى واحد

كشف رضا جليلي خشنود المسؤول الكبير من مجموعة العمل المكلفة بمكافحة فيروس كورونا في طهران، اليوم (الخميس)، أن المستشفيات الإيرانية تواجه نقصًا حادًا في الأطقم الطبية والأسرة، حيث يكافح البلد موجة ثانية قوية من جائحة كوفيد-19.

وأوضح "خشنود"، الذي أصيب هو نفسه بالفيروس، أن 172 من أفراد الأطقم الطبية في مستشفى واحد هو مستشفى الشهداء في طهران، حيث أصيبوا بالعدوى أو يرعون مصابين من أفراد أسرهم.

وأضاف أن الموجة الثانية من العدوى ظهرت في مطلع يونيو (حزيران) الماضي وتبين أنها أخطر من الأولى، وفقاً لـ"رويترز".

وبدأت إيران، البلد الأكثر تضررًا من الجائحة في الشرق الأوسط، تخفيف إجراءات العزل العام في منتصف أبريل (نيسان).

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، وطأة الموجة الثانية لـ"كورونا".. إيران تواجه نقصاً حاداً في الأطقم الطبية ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

التالى فيلم عن "المثليين" يفوز بجائزة الأفضل في مهرجان اسطنبول السينمائي