الشبيبة أف أم تستلم جائزة "أفضل تقديم إذاعي" في أوسكار الإعلام السياحي العربي

القاهرة - مسقط - ش

تصدرت السلطنة قائمة جوائز أوسكار الإعلام السياحي العربي في دورتها الحادية عشرة من خلال حصولها على (7) جوائز في مجالات مختلفة وذلك خلال احتفال المركز العربي للإعلام السياحي بالقاهرة وسط حضور عدد من المسؤولين عن قطاع السياحة والإعلام السياحي العربي منهم الدكتور طالب الرفاعي الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية الأسبق ،والدكتور سعيد البطوطي من منظمة السياحة العالمية، وسعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار والدكتور سلطان اليحيائي رئيس المركز العربي للإعلام السياحي ،وممثلي وسائل الاعلام العالمية والعربية.

وجات جوائز السلطنة على النحو التالي في مجال الاعلام السياحي المتخصص على النحو التالي:

- أفضل تقديم إذاعي لبرنامج سياحي عربي للمذيعة أمل بن طالب الجهورية من إذاعة الشبيبة أف أم .

- جائزة القلم الذهبي للتميز الصحفي في المجال السياحي محمد السيفي رئيس قسم الاقتصاد بوكالة الأنباء العمانية.

- جائزة أفضل تحقيق صحفي الصحفية منى الخروصية (المزاحيط الأثرية في الرستاق)

- جائزة أفضل حوار صحفي سياحي عن موضوع (أولويات التطوير وفق الخطط) للصحفي حمود المحرزي رئيس قسم الاقتصاد بجريدة عمان

- أفضل مقال صحفي سياحي (البيت الغربي قصة تاريخ) للصحفي طالب المقبالي من صحيفة الرؤية

- فاز موقع جودوبا المتخصص في السفر والسياحي لصاحبه رعد بن خليفة العبري بجائزة أفضل موقع الكتروني عربي ضمن فئة جوائز الاعلام السياحي التواصلي) السوشيال ميديا).

- فاز منتج روتانا صلالة بجائزة افضل فندق عربي ملائم للأسرة العربية .

الشبيبة أف أم تحصد جائزة أفضل تقديم إذاعي

aa3df211f6.jpg

الزميلة أمل بنت طالب الجهوريـــة مذيعة ومقدمة برامج بإذاعة الشبيية أف أم والفائزة بجائزة أفضل تقديم إذاعي لبرنامج سياحي عربي قالت: السياحة والإعلام وجهان لعملة واحدة ولا يمكننا اليوم الوصول إلى منتج سياحي بمعزل عن الإعلام الذي يمثل المرآة التي تقدم كل ما تبذله المؤسسات والحكومات من جهود في مجال السياحة.

وتابعت: مع وجود الإعلام الجديد تزداد حاجتنا للحراك الإعلامي السياحي والترويج عبر منصات التواصل وكذلك وسائل الإعلام عن سياحتنا، وطرح ومناقشة متطلباتها وعرض مشاريعها واستراتيجياتها.

وأضافت الجهورية: جائزة الإعلام السياحي العربي من الجوائز التي أثبتت أهميتها على مدى السنوات الماضية. وها هي اليوم تستكمل مسيرتها لتساهم في الدفع بالقطاع السياحي والمبدعين من للإعلاميين والمهتمين بالشأن السياحي. نتطلع أن تستمر هذه التكاملية في الجهود من أجل الارتقاء بالسياحة العربية.

السلطنة تحقق حضورا مشرفا وتحصد عدة جوائز

وأكد الدكتور سلطان بن خميس اليحيائي رئيس المركز العربي للإعلام السياحي بأن هذه الجوائز لها أهمية كبيرة في دعم العاملين في هذا القطاع وأصبحت مثالا لتكريم المبدعين في مجال الإعلام السياحي والتراثي، موضحة أن أكثر من ثلاثة ملايين مصوت شاركوا في اختيار الفائزين عبر التصويت الإلكتروني لاختيار مرشحهم من بين ما يقرب من 178شخصية تنافسوا فيما بينهم ليمثلوا 15 دولة عربية لحصد جوائز الاعلام السياحي العربي التي تعد الأهم على مستوى الشرق الاوسط .

وأكد اليحيائي بأن المركز يحرص دائما من خلال هذه الجوائز إلى ابراز الجهود المبذولة في هذا القطاع وفق معايير علمية علما مشيراً بأن السلطنة شهدت العام الفائت فعاليات حفل اوسكار الإعلام السياحي بمباركة سامية من المقام السامي لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم.

وبارك اليحيائي للسلطنة ما حصتده من جوائز في هذه الدورة من أوسكار الإعلام السياحي العربي قائلاً : نفخر بهذه القائمة المشرفة من الفائزين العمانيين الذين استطاعوا أن يسجلوا حضورا مشرفا للسلطنة بمشاركتهم الواسعة والمجيدة في مختلف المجالات والذي يعكس المستوى الذي وصل إليه اهتمام الإعلاميين العمانيين بقطاع السياحة واستشعارهم لأهمية الدور الذي يقدمه الإعلام في تعزيز القطاع السياحي وإبرازه والترويج له محليا وخارجيا ، ونتطلع أن يكون هذا الفوز حافزا لمزيد من العطاء الإعلامي في قطاع السياحة، وكذلك الدفع بمشاركات واسعة للسلطنة في المسابقات الإعلامية السياحية على المستوي العربي والعالمي مستقبلا

.

1020840.jpg
1020842.jpg

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع حمرين نيوز ، الشبيبة أف أم تستلم جائزة "أفضل تقديم إذاعي" في أوسكار الإعلام السياحي العربي ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : الشبيبة

السابق انطلاق تصوير “بعد الخميس”.. أول فيلم كوميدي سعودي مصري إماراتي
التالى شاب يخاطر بحياته من أجل صورة سيلفي