الارشيف / اخبار الرياضه

الإصابة حرمته من النهائى وأنقذته من الموت

Sponsored Links

Sponsored Links

الأربعاء 30 نوفمبر 2016 12:54 صباحاً

كثيرًا ما نكره ما يصيبنا، ونغضب مما يسوقه إلينا القدر، ثم نفاجأ بأن ترتيبًا إلهيًا مُعجزًا نجّانا من شر كبير، ونكتشف أن ما كرهناه كان خيرًا لنا.

هذا بالضبط ما حدث مع أليخاندرو مارتينوسيو، الجناح الأرجنتينى، والناجى الوحيد من كارثة سقوط طائرة فريقه تشابيكوينسى البرازيلى، حيث تعرض للإصابة قبل الدور النهائى وبالتالى لم يستقل مع زملائه الطائرة التى تحطمت فجر اليوم الثلاثاء فى كولومبيا، وأنهت حياة الفريق بالكامل.

ويؤكد والد اللاعب، روبن مارتينوسيو، اليوم الثلاثاء، لوسائل الإعلام، أن ابنه كان غاضبًا ومنزعجًا من الإصابة فى البداية، لأنها حرمته من خوض نهائى كأس أمريكا الجنوبية أمام أتلتيكو ناسيونال.

وعلى الرغم من هذه المعجزة الصغيرة، وجدت زوجة اللاعب الأرجنتينى صعوبة فى تقبل الأمر، بحسب روبن الذى قال "إنها منهارة وترغب فى أن يتوقف أليخاندرو عن لعب كرة القدم".

وتحطمت طائرة تقل 81 شخصا بينهم فريق تشابيكوينسى فجر الثلاثاء، فى كولومبيا نتيجة الأحوال الجوية وأعطال كهربائية، فى حادث سقط فيه 75 قتيلا وأدى إلى إعلان الحداد الوطنى فى البرازيل.

شكرا لمتابعتكم خبر عن الإصابة حرمته من النهائى وأنقذته من الموت في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري مبتدا ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي مبتدا مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا