الارشيف / اخبار الرياضه

عمر : لن نفرط بلقب آسيا.. والعين الأفضل وليس أنا

Sponsored Links

Sponsored Links

متابعة: عاطف صيام

أكد اللاعب الدولي الموهوب (عموري)- والذي بدا سعيداً ومتواضعاً ورصيناً كعادته عقب نهاية المباراة- أن حصوله على جائزة الأفضل في المباراة أمام الجيش القطري كان يستحقها الفريق كاملا، لأن الجميع لعب بروح واحدة وعمل من أجل تحقيق الهدف المنشود الذي قاتل من أجله جميع اللاعبين بلا استثناء، ولذلك فإن نجم اللقاء هم لاعبو العين وجماهيره وليس عمر وحده.
وعن سر حماسته وتفاؤله قبل المباراة كما أوضحت العديد من اللقطات وما قاله لزملائه اللاعبين، ذكر عموري أنه طالبهم بمضاعفة الجهود والقتال منذ البداية وحتى النهاية، لأن الجميع في دولة الإمارات ينتظر منا الخبر السار وعلينا أن نبادر بالضغط والهجوم على جبهة الجيش القطري ومباغتته بهز شباكه حتى نسيطر تماما على زمام الأمور، وهو بالفعل ما نجحنا في تحقيقه، حيث صنعنا فرصا خطيرة وتقدمنا بالهدف الأول وكما قلت من قبل فإن لاعبي العين دائماً يجعلون الأمور سهلة، لأنهم على قلب رجل واحد ويسمعون التوجيهات ويتقبلونها بتواضع، وهم يستحقون التتويج بهذا اللقب، لأنهم أثبتوا دائما أنهم على قدر المسؤولية والدفاع بقوة من أجل هذا الشعار الغالي، وبإذن الله سنعمل على أن نشرف الكرة الإماراتية بإظهار أفضل ما لدينا في نهائي المسابقة.
وتوجه قائد الزعيم بالتحية والشكر والتقدير إلى جماهير نادي العين وقال إن وجودهم المستمر خلف الفريق ظل يمنح اللاعبين حماسة وطاقة إيجابية في ملعب المباراة وكان لحضورهم في الدوحة أثره البالغ على معنويات اللاعبين الذين ضاعفوا من جهودهم من أجل إدخال البهجة وإسعاد هذه الجماهير الوفية، وبالطبع فقد كانت هناك بعض الأخطاء من جانبنا خلال المباراة قادت إلى أن يسجل الجيش القطري هدفين في مرمانا، ولكن نعد الجميع بأن نتدارك هذه الأخطاء ونعالجها حتى ندخل للنهائي بقوة، تطلعاً لتحقيق النتيجة التي تقودنا إلى اللقب الغالي والذي ظل حلماً يراود الجميع منذ 13 عاماً.
وتعليقا على المقولة التي ظل يتناقلها جمهور العين دائما في موقع التواصل الاجتماعي في «تويتر»، والتي تؤكد أن عمر عبد الرحمن دائما يفي بوعوده، وماذا يمكن أن يعد به جمهور العين في المرحلة المقبلة، أكد عموري أن الفريق وصل إلى مرحلة أخيرة لا تحتاج إلى وعود لأن الهدف أصبح أكثر تحديداً ووضوحاً وهو الوصول إلى منصة التتويج ولا أعتقد أن أحدا من اللاعبين سيفرط في تحقيق هذا الإنجاز، وجميع اللاعبين يدركون جيدا أنهم على بعد خطوة من التتويج وبالتالي سيضاعفون من جهودهم ويعملون على أن يبلغوا أعلى درجات الجاهزية الفنية والبدنية من أجل تقديم الخدمات الفنية المأمولة التي تساعد الفريق على تحقيق الطموحات والتطلعات بإذن الله، ونتمنى أن يتابع جمهور العين جهوده في مؤازرة الفريق ومساندة اللاعبين بقوة خلال الفترة المقبلة، لأن وجودهم دائما ما يكون له أثره الفعال في نفوس اللاعبين فهو يضاعف من عزيمتهم وإصرارهم على بلوغ الهدف المنشود.وما إذا كان يعتقد أنه تعرض للظلم لعدم فوزه بالألقاب على المستوى الشخصي من قبل الاتحاد الآسيوي، أكد عمر عبد الرحمن أن ما يهمه دائماً هو فوز العين وحصوله على الألقاب فهذا هدفه الأول قبل حصوله شخصياً على الألقاب، وقال: صحيح أن كل لاعب يتمنى الحصول على لقب الأفضل في آسيا، ولكن تركيزي دائماً منصب على مساعدة العين في تحقيق الألقاب والبطولات فهذا الأهم بالنسبة لي كلاعب يدافع عن شعار هذا الصرح الكبير، فلو ذهبت عني جائزة أفضل لاعب في آسيا وحصل العين على اللقب فهذا هو الهدف، وأشكر جميع اللاعبين على مستوي نادي العين والمنتخب الوطني فهم الذين ظلوا سندي في التألق دائماً، وأتمنى أن أحقق معهم هنا وهناك ما يتطلع إليه الجميع.

شكرا لمتابعتكم خبر عن عمر : لن نفرط بلقب آسيا.. والعين الأفضل وليس أنا في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري دار الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي دار الخليج مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا