الارشيف / لايف ستايل

ربع الأوربيين يقبلون الاغتصاب فى ظروف معينة

Sponsored Links

Sponsored Links

الأربعاء 30 نوفمبر 2016 02:54 صباحاً

يعتقد ربع الأوروبيين أن الاغتصاب قد يصبح أمرًا مقبولًا فى بعض الظروف، بحسب دراسة حديثة نشرتها الصحف الغربية.

وبحسب الدراسة التى نشرتها صحيفة "إندبندنت"، فقد أظهرت أن 27% ممن يعشون فى أوروبا، يعتقدون أن الاغتصاب أمر مقبول فى بعض الظروف، مثل وقت تناول المخدرات أو الكحول.

وقد نشرت الدراسة بتكليف من الاتحاد الأوروبى للبحث فى أعمال العنف القائم على نوع الجنس.

وسأل الباحثون 30 ألفا من مواطنى دول الاتحاد الأوروبى المختلفة، عن اعتقادهم بإجبار شخص ما على ممارسة الجنس ضد إرادته، فهل يكون مقبولا فى ظل بعض الظروف؟ مثل إذا كان الشخص الضحية يرتدى/ ترتدى ملابس كاشفة، أو المغتصب تحت تأثير الكحول أو المخدرات مثلا.

اقرأ أيضًا: صور| شوارع العالم تنتفض لوقف العنف ضد المرأة

وبحسب الدراسة فإن 27% من المشاركين فى جميع أنحاء الاتحاد الأوروبى، أشارت إلى أن الإجبار على الجماع الجنسى مقبول فى واحدة من تلك المجموعة من الظروف.

وقال 12% من المقبول إذا كانت الضحية تحت تأثير المخدرات، وقالت 11% مقبول لو ذهبت الضحية لمنزل المغتصب طوعية، وقال 10% من المقبول لم يرفضوا بشكل مباشر، أو لم يدخلوا فى معركة مباشرة لإثبات الرفض.

اقرأ أيضًا: بعد إلغاء «اغتصاب القاصر».. تظاهرات فى إسطنبول

وتختلف الأرقام بحسب البلد، فـ60% من سكان رومانيا قبلوا الاغتصاب، فى حالة واحدة من الظروف المذكورة سابقًا. أما 22% من البريطانيين أعتبروها جريمة ولكنها مقبولة فى بعض الظروف، 12% منهم رؤوا أنها مقبولة بحالة تناول الشاب المخدرات أو السكر، أو كانت الضحية هى من بحالة سكر أو تحت تأثير المخدرات.

وتشير التقديرات إلى أن نحو 1 من كل 5 نساء يتعرضن للاغتصاب فى مرحلة ما من حياتهم.

شكرا لمتابعتكم خبر عن ربع الأوربيين يقبلون الاغتصاب فى ظروف معينة في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري مبتدا ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي مبتدا مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا