اخبار عربية / اخبار الكويت

مشاركة دائمة ومميزة لدولة الكويت في معرض بيروت الدولي للكتاب

Sponsored Links
Sponsored Links

من وسيم حيدر بيروت - 2 - 12 (كونا) -- تحظى مشاركة دولة الكويت في معرض بيروت العربي والدولي للكتاب بأهمية خاصة في المعرض الذي يضم مئات الاجنحة وعشرات الاف الكتب كونها الدولة الوحيدة التي لم تغب عن فعاليات هذا الحدث الثقافي منذ انشائه قبل 60 عاما.
وتشارك دولة الكويت في معرض بيروت الدولي للكتاب هذا العام بجناحي مركز البحوث والدراسات الكويتية ومجلس النشر العلمي التابع لجامعة الكويت.
وتتناول كتب الجناحين جوانب مختلف من تاريخ وحاضر دولة الكويت وشعبها اضافة الى مجموعة من الاصدارات العلمية والاكاديمية المميزة.
وأكدت مديرة مجلة (دراسات الخليج والجزيرة العربية) والمشرفة على جناح مجلس النشر العلمي الشيخة سهيلة فهد الصباح في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الجامعة تشارك بشكل سنوي في معرض بيروت للكتاب لاطلاع القراء على الاعداد الجديدة من المجلات العلمية المتخصصة التي تصدرها جامعة الكويت.
واكدت الحرص على المشاركة الدائمة في معرض بيروت للكتاب لما يشكله من محطة ثقافية تجمع ادباء وكتابا ومثقفين من مختلف دول المنطقة وساحة للتبادل المعرفي بين مختلف المؤسسات الثقافية في المنطقة.
وقالت ان الاقبال الكبير الذي يشهده جناح مجلس النشر العلمي في المعرض دفعه هذا العام الى مضاعفة الاعداد في الجناح بأكثر من 7370 نسخة اضافية من المجلات الصادرة عن الجامعة مقارنة بالعام الماضي.
وذكرت ان المجلات التي تصدرها الجامعة والتي تتوافر اعدادها للقراء في المعرض تضم مواد علمية واكاديمية قيمة حول العلوم والهندسة والعلوم الاجتماعية والانسانية والتربوية والادارية وكذلك الحقوق والشريعة والدراسات الاسلامية اضافة الى مجلة (دراسات الخليج والجزيرة العربية) وكتب صادرة عن لجنة التأليف والتعريب والنشر في الجامعة.
وأشارت الى ان المجلات العلمية الصادرة عن جامعة الكويت تحظى بجمهور خاص يشمل الحقوقيين وعلماء الدين والمهندسين وغيرهم من الاكاديميين اضافة الى محبي الثقافة وتحصيل المعرفة من القراء.
وشددت على ان الجامعة تهدف لنشر العلم والثقافة بعيدا عن الربح المادي ولذلك تتوافر اعداد المجلات العلمية بأسعار رمزية وتشهد اقبالا متزايدا كل عام في معرض بيروت للكتاب وغيرها من المعارض في دول المنطقة.
من جهته قال المشرف على جناح مركز البحوث والدراسات الكويتية عبدالعزيز الخطيب في تصريح مماثل ل(كونا) ان جناح المركز في معرض بيروت الدولي للكتاب 2016 يضم اكثر من 300 عنوان تسلط الضوء على الجوانب التاريخية والسياسية والاجتماعية والثقافية والرياضية في دولة الكويت.
ولفت الى ان جناح المركز هذا العام يضم اكثر من 15 اصدارا جديدا ابرزها كتاب يروي تاريخ الرياضة في دولة الكويت منذ عام 1902 حتى عام 2015 وكتاب يلقي الضوء على تاريخ العلاقات الكويتية اللبنانية وآخر حول المتاحف الخاصة في دولة الكويت اضافة الى عدد من الكتب والاصدارات الجديدة.
واكد الخطيب ان مشاركة المركز بشكل سنوي في معرض بيروت الدولي للكتاب وكذلك في مختلف المعارض في دول المنطقة تهدف لنشر الاصدارات الجديدة امام جمهور جديد من المثقفين والقراء وتعريف عدد اكبر من الناس بجوانب ثقافية وانسانية وسياسية مختلفة عن دولة الكويت.
واشار الى ان الساحة الثقافية العربية تمكنت رغم الظروف التي تشهدها المنطقة والتطور التكنولوجي الذي مثل تحديا امام الكتاب من الاستمرار في الانتاج وتقديم مواد واصدارات جديدة تبرز في كل معرض يقام على امتداد الوطن العربي.
وقال ان دولة الكويت ودول المنطقة تشهد نمو جيل جديد من المثقفين والكتاب والناشرين حيث بات الكتاب الشباب يحتلون مساحة اضافية من المشهد الثقافي في الكويت وبيروت والمنطقة بشكل عام.
وافتتح معرض بيروت العربي الدولي للكتاب دورته ال60 الخميس بمشاركة اربع دول عربية هي الكويت وعمان وفلسطين ولبنان اضافة الى اكثر من 250 دار نشر عربية وأجنبية.
ويرافق المعرض برنامج ثقافي يتضمن مجموعة متنوعة من المحاضرات والندوات في حقول الفكر والثقافة والتربية والتاريخ والادب والسياسة فضلا عن اقامة ندوات عن كتب صدرت حديثا في حقول الرواية والشعر والتاريخ والدراسات المتنوعة. (النهاية) و س م / ن ب ش

مشاركة

شكرا لمتابعتكم خبر عن مشاركة دائمة ومميزة لدولة الكويت في معرض بيروت الدولي للكتاب في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري كونا ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي كونا مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا