الارشيف / اخبار عربية / اخبار مصر

توصيات «تطوير العشوائيات» فى المؤتمر الإقليمى للبيئة

Sponsored Links

Sponsored Links

الأربعاء 30 نوفمبر 2016 03:17 مساءً

عرض خالد صديق، المدير التنفيذى لصندوق تطوير المناطق العشوائية استراتيجية الصندوق فى التعامل مع المناطق العشوائية، فى المؤتمر الإقليمى للبيئة المبنية المستدامة seb16 cairo المقام فى فندق نايل ريتز كارلتون فى الفترة من 29 نوفمبر حتى 1 ديسمبر 2016.

وعرض صديق تاريخ التعامل مع المناطق العشوائية منذ عام 1992 بصدور قانون الاتفاق المباشر لواضعى اليد للأراضى التى تم البناء عليها وحدوث زلزال مصر ثم عام 1994 العام الذى تم فيه إعداد المخطط التفصيلى للمناطق كثيفة السكان فى القاهرة الكبرى والإسكندرية، وعام 2007 الذى بدأ فيه برنامج تحزيم العشوائيات حتى وقوع صخرة الدويقة فى عام 2008، وإصدار القرار الجمهورى رقم 305 بإنشاء صندوق تطوير المناطق العشوائية وإصدار أول خريطة قومية للمناطق العشوائية بمصر ثم عام 2014 ودستور مصر الذى نص على أن تكفل الدولة للمواطنين الحق فى المسكن الملائم والآمن والصحى بما يحفظ الكرامة الإنسانية ويحقق العدالة الاجتماعية، وصولًا إلى العام الحالى وتكليف رئيس الجمهورية للصندوق بالقضاء على العشوائيات غير الآمنة خلال عامين تحت إشراف وزارة الإسكان.

وأوضح صديق خلال الجلسة أن عدد المناطق غير الآمنة على مستوى الجمهورية بلغت 351 منطقة بينما بلغت المناطق غير المخططة 37.1% و1100 سوق عشوائى على مستوى الجمهورية بـ 300 أألف وحدة بيع.

وأشار المدير التنفيذى للصندوق خلال العرض بجلسة العشوائيات بالمؤتمر أن المناطق غير الآمنة تنقسم الى 4 درجات الدرجة الأولى المهددة للحياة 25 منطقة، بينما الدرجة الثانية السكن غير الملائم بلغت 251 منطقة، والدرجة الثالثة المهددة للصحة 59 منطقة، والدرجة الرابعة التى تفتقد الحيازة بلغت 16 منطقة على مستوى الجمهورية.

كما عرض صديق مقارنة بين معايير تصنيف المناطق غير الآمنة لدى برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية وصندوق تطوير المناطق العشوائية التى اتفقت فى جوهرها واختلفت فى ترتيب اولوياتها.

وعرض صديق الرؤية والرسالة والمبادئ الخاصة بالصندوق حيث أفاد أن رؤية الصندوق هى مجتمع حضرى متطور وآمن للجميع ورسالته هى تطوير المناطق العشوائية عمرانيا واقتصاديا واجتماعيا يدا بيد مع جميع شركاء التنمية، مضيفًا أن مبادئ الصندوق تتمثل فى مدينة متكاملة وبتحقيق العدالة المكانية ومجتمع مستدام والحوكمة الرشيدة والشفافية إعمالًا بمبدأ التخطيط بالمشاركة.

وقام مدير الصندوق بعرض تفصيلى للاستراتيجية المقترحة للتعامل مع المناطق العشوائية عمرانيًا وبيئيًا واجتماعيًا واقتصاديًا موضحًا أن الإنسان محور التطوير هو الهدف الرئيسى فى الاستراتيجية.

كما بين المهندس خالد صديق استراتيجية تطوير المناطق العشوائية بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية المعتمدة فى المقام الأول على التخطيط بالمشاركة وهى خطة مقسمة إلى خطة قصيرة المدى تتمثل فى الانتهاء من تطوير المناطق غير الآمنة وعدم اللجوء للتهجير القسرى وخطة متوسطة المدى تتمثل فى حصر وتصنيف وتطوير للمناطق غير المخططة والانتهاء من تطوير الأسواق وأخرى طويلة المدى تتمثل فى الإجراءات الوقائية لمنع انتشار المناطق العشوائية مع ضمان مجتمعات مستدامة.

كما تضمن العرض توضيح المشاريع الجارية وشركاء التنمية وكذلك عرض كيفية التواصل مع الشركاء من عامة الناس وسكان المناطق العشوائية ومنظمات المجتمع الدولى والجهات المانحة ورجال الاعمال والجهات الحكومية المعنية وكذلك التواصل مع منظمات المجتمع المدنى وتعزيز دورهم والتواصل مع الإعلام بكل صدق ومصداقية.

وفى نهاية الجلسة عرض صديق توصيات الصندوق التى تمثلت اهمها فى عدم التعميم فى وضع خطط التطوير والشراكة مع كل شركاء التنمية ووضع خطط التطوير بناء على دراسة الاحتياجات مع التطوير فى نفس المكان أو بأقرب مكان للمنطقة المطورة.

شكرا لمتابعتكم خبر عن توصيات «تطوير العشوائيات» فى المؤتمر الإقليمى للبيئة في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري مبتدا ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي مبتدا مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا