اخبار الاقتصاد

دراسة: مجرمو الإنترنت يستهدفون الكبار

Sponsored Links

Sponsored Links

دبي:«الخليج»

حذَّرت شركة «كاسبرسكي لاب» المتخصصة في مكافحة الهجمات الإلكترونية، الأشخاص فوق 55 عاماً من التعرض لعمليات احتيال عبر الإنترنت.
وكشف أحدث استطلاع أجرته كاسبرسكي لاب بالتعاون مع B2B International عن مخاوف بشأن سلامة المستخدمين من سن 55 عاماً وما فوق أثناء الاتصال بالإنترنت. وأظهرت نتائج الاستطلاع التي نشرت في تقرير بعنوان: «الأكبر سناً الأكثر حكمة» نظرة على التهديدات التي يتعرض لها الأشخاص من سن 55 عاماً فأكثر على الإنترنت بأن الأفرد من هذه الفئة العمرية قد يتصرفون بشكل غير آمن أثناء وجودهم على الإنترنت وغالباً ما يقعون ضحايا لعمليات احتيال.
وأشارت الدراسة، التي استطلعت آراء 12,546 مستخدماً للإنترنت حول العالم، إلى أن الجيل الأكبر سناً يشكل في الواقع هدفاً جذاباً لمجرمي الإنترنت. فالكثير من هؤلاء يقومون أثناء وجودهم على الإنترنت، بالتسوق وإنجاز المعاملات المصرفية، دون توفير الحماية الفاعلة لأنفسهم من مجرمي الإنترنت.

الاحتياطات اللازمة

وقالت الدراسة إن الأفراد الأكبر سناً يستخدمون الإنترنت في العديد من جوانب حياتهم، وهو ما قد يزيد من تعرضهم للاختراق من قبل مجرمي الإنترنت في حال استمرارهم في الاتصال بالإنترنت دون اتخاذ الاحتياطات اللازمة. يستخدم هؤلاء الإنترنت للتواصل مع الآخرين بما في ذلك البريد الإلكتروني الذي يتم استخدامه بانتظام من قبل 94% من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 55 عاماً. وأظهر الاستطلاع أن نسبة 90% من الأشخاص الذين تخطوا سن ال55 عاماً يتسوقون وينجزون معاملاتهم المصرفية عبر الإنترنت.اختراق أمني
وبالرغم من كل هذا، لم يظهر سوى نصف المستطلعين من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 55 عاماً (49%) قلقهم بشأن احتمال تعرضهم لاختراق أمني عند قيامهم بشراء منتجات على الإنترنت، فيما أن الأغلبية العظمى منهم (86%) لا يعتقدون بأنهم مستهدفون من قبل مجرمي الإنترنت. وما يبعث على القلق أن أربعة من بين كل عشرة أشخاص (40%) يعرضون أنفسهم للمخاطر من خلال تبادل المعلومات المالية في النطاق العام (مقارنة بنسبة 15% من جميع الفئات العمرية).
ووفقا للتقرير، هناك نسبة 20% من مستخدمي الإنترنت لديهم عموماً أقارب أكبر سناً كانوا قد تعرضوا بالفعل لهجمات البرمجيات الخبيثة، ونسبة 14% لديهم أقارب أكبر سناً وقعوا في فخ جوائز السحوبات الوهمية على الإنترنت. وبالإضافة لذلك، هناك أيضاً نسبة 13% من مستخدمي الإنترنت لديهم أقارب أكبر سناً شاركوا الكثير من المعلومات الشخصية الخاصة بهم على الإنترنت ونسبة 12% لديهم أقارب أكبر سناً وقعوا ضحية للاحتيال على الإنترنت أو لمشاهدة محتوى غير لائق أو مسيء أو تواصلوا مع أشخاص غرباء خطيرين على الإنترنت.

شكرا لمتابعتكم خبر عن دراسة: مجرمو الإنترنت يستهدفون الكبار في حمرين نيوز ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري دار الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر حمرين نيوز وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي دار الخليج مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Sponsored Links

قد تقرأ أيضا